تكثيف الحملات اليهودية لإطلاق الجاسوس اليهودي جوناثان بولارد

03 شباط 2014 - 10:26 - الإثنين 03 شباط 2014, 10:26:52

يواصل يهود الولايات المتحدة بذل جهود حثيثة لإطلاق سراح الجاسوس اليهودي جوناثان بولارد Jonathan Pollard المُعتقل منذ 1985 بتهمة إقتراف الخيانة العظمى – يُعتقد أنه أفشى بالأسرار النووية الأميركية للإتحاد السوفياتي السابق مقابل تسهيل شحن اليهود السوفيات إلى فلسطين المحتلة -. وفي هذا السياق، أعرب أبراهام فوكسمان Abraham Foxman ، رئيس "رابطة مكافحة التشهير" ADL (المتخصصة في الدفاع عن اليهود) في حديث إذاعي عن شعوره بتنامي "العداء للسامية" في الولايات المتحدة وعن قناعته بأن سبب إبقاء بولارد مسجوناً يعود إلى كون هذا الخائن يهودي وحسب...
بكلام آخر، ووفق ما جاء في تعليقات أميركية بالذات حول هذا التصريح، فإن فوكسام يقول أن كل من يطلق صفة الخيانة على أي يهودي يجب أن يُعتبر "معادٍ للسامية"... ويُنتظر أن تتركز الحملات اليهودية بالولايات المتحدة المقبلة على إرساء هذه القناعة في وجدان الرأي العام الأميركي... على ان ثمة إشارات عديدة تؤكد أن الشعب الأميركي، وكذلك معظم شعوب البلدان الغربية باتوا الآن أكثر وعياً إزاء خطر المافيا الإحتكارية اليهودية، وخاصة وأن المصارف والشركات المالية اليهودية كانت المتسببة الأبرز للأزمات المالية التي عصفت بهذه البلدان إعتباراً من 2008...

 

انشر عبر
المزيد