جماهير سلفيت تستقبل المحرر بلال ضمره

31 كانون الأول 2013 - 10:00 - الثلاثاء 31 كانون الأول 2013, 10:00:04

استقبلت جماهير محافظة سلفيت وفعالياتها الشعبية والوطنية وأهالي بلدة بروقين فجر الثلاثاء الأسير المحرر بلال ضمره الذي أمضى (25 عاما) عاما في سجون الاحتلال.
وكان على رأس المستقبلين محافظ سلفيت عصام أبو بكر وقائد المنطقة العقيد رياض آلطرشا ومدراء الأجهزة الأمنية، وعدد من الشخصيات الوطنية والاعتبارية في المحافظة وأهالي بلدة بروقين.
وهنأ المحافظ أبو بكر الأسير المحر وذويه بمناسبة الإفراج عنه، آملا أن يتم الفرج القريب عن كافة الأسرى في السجون الإسرائيلية لتعم الفرحة في كافة أرجاء الوطن.
واكد أن معركة الحرية مستمرة داخل السجون وخارجها، وستبقى قضية الأسرى على سلم أولويات القيادة الفلسطينية، ولن تدخر جهدا حتى تحرير كافة الأسرى لينعموا بالحرية بين أهلهم وذويهم.
وأشار أبو بكر إلى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تعمدت الإفراج عن الأسرى في ساعة متأخرة من الليل، بهدف تعكير فرحة الأسرى وأهاليهم، إلا أنه ورغم الإجراءات الإسرائيلية عمت الفرحة وتجمع أعداد كبيرة لاستقبال الأسرى بما يليق بنضالاتهم ومعاناتهم.
وكان ضمره (44 عاما) اعتقل بتاريخ 19/6/1989 وهدم منزله المكون من طابقين وحكم بالمؤبد لقتله مستوطنا إسرائيليا.
 

انشر عبر
المزيد