وزير الطاقة الصهيوني: تصدير الغاز للأردن والفلسطينيين سيساهم في "السلام"

04 تشرين الثاني 2013 - 10:00 - الإثنين 04 تشرين الثاني 2013, 10:00:08

أكد وزير الطاقة والمياه "الإسرائيلي" عوزي لانداو أن تل أبيب ستتجه الفترة المقبلة إلى زيادة استخدامها من "الغاز الطبيعي" المستخرج من النفايات الطبيعية حتى لا تكون واقعة تحت تأثير الدول العربية المصدرة للنفط.
وحول أزمة كهرباء غزة المثارة حالياُ، قال لانداو خلال مشاركته في مؤتمر حماية البيئة المنعقد في العاصمة اليونانية أثينا، إن تصدير الغاز للفلسطينيين والأردن سيكون مفيد جداً في دفع عجلة "السلام" إلى الأمام في منطقة الشرق الأوسط.
وأوضح لانداو أنه إذا رغبت "إسرائيل"، في وقت لاحق من هذا العام، في بيع بعض إنتاجها المستقبلي للخارج، فإنها ستسعى أن يكون الأردن والفلسطينيون من أوائل المشترين. ومن المتوقع أن يزداد إنتاج "إسرائيل" من الغاز في أعقاب اكتشاف حقلين من أكبر حقول الغاز الطبيعي في العالم.
وأضاف "نريد أن نتخلص من سيطرة أمراء النفط في العالم، الذين لا يقتصر تأثيرهم في الغربيين فقط، بل تتعرض له البلدان الإسلامية التي ليس لديها نفط".
وأوضحت الإذاعة "الإسرائيلية" أن لانداو ونظيره اليوناني جيورجيوس بايا كونستنتينو وقعا على اتفاقية تعاون مشترك في مجال حماية البيئة تتضمن تبادل الخبرات بينهما في مجال تنقية المياه العادمة والمبتذلة وإزالة ملوحة مياه البحر وإنتاج الغاز من النفايات الطبيعية "الغاز الطبيعي" وكذلك ترشيد الطاقة.

 

انشر عبر
المزيد