جنين: رصاصة في قلب مجد لحلوح

21 آب 2013 - 10:05 - الأربعاء 21 آب 2013, 10:05:35

لم يخطر في بال الشاب مجد لحلوح من مخيم جنين في شمال الضفة الغربية أن خروجه المبكر إلى عمله فجر أمس سيكون الأخير، وأنه لن يعود بإمكانه تأمين قوت أهله بعدها، لأن جندياً إسرائيلياً قرر انهاء حياته برصاصة "دمدم" اخترقت قلبه وفجرته، ليرحل عن عائلته، وهو معيلها الوحيد.
كان مجد خرج من بيته مبكراً متوجهاً إلى عمله، ليتفاجأ بتواجد عسكري اسرائيلي كثيف داخل المخيم قابله شبان المخيم بالحجارة والزجاجات الفارغة، فما كان منه إلا أن انضم اليهم، "مدافعا عن مخيمنا"، بحسب ما قال احد الشبان الذين كانوا على مقربة منه حين استشهد.
وبحسب ما أفاد شهود عيان من مخيم جنين في اتصالات مع "السفير"، فإن عشرات الآليات العسكرية اقتحمت في ساعة مبكرة من فجر أمس المخيم، وداهمت عدة منازل "بطريقة استفزازية ومذلة"، فما كان من شباب المخيم سوى مواجهتهم، وكانت النتيجة اندلاع المواجهات.
كان الصحافي الفلسطيني والصديق الشخصي للشهيد علي السمودي متواجداً خلال عملية الدهم. وروى لـ"السفير" أن "الجنود شنوا عمليات مداهمة للمنازل في المخيم، وبشكل استفزازي، وهو ما دفع عشرات الشبان إلى الخروج من أجل مواجهتهم".
وبحسب السمودي، فإن قوات الاحتلال تمارس منذ فترة عمليات استفزاز لسكان مخيم جنين وبشكل يومي، وتداهم المخيم والمدينة بشكل متواصل. وأوضح أن "ليلة امس كانت الأعنف على الإطلاق، حيث أن كميات الذخائر والرصاص التي أطلقت تجاه المواطنين كانت هائلة".
وأفاد السمودي بأن جيش الاحتلال أطلق الرصاص الحي المتفجر على المواطنين في المخيم، وبشكل متعمد، مضيفاً "لقد سقطت ثلاث اصابات كلها بالرصاص المتفجر... مجد لحلوح ارتقى شهيداً برصاصة في صدره، وأصيب شابان آخران في الظهر برصاص من ذات النوع".
وأكدت مصادر طبية لـ"السفير" أن الشهيد لحلوح "تلقى رصاصة مباشرة في الصدر من نوع دمدم استقرت في قلبه، وانفجرت ما ادى إلى استشهاده على الفور".
وروى السمودي عن الشهيد أنه "لم يكن ناشطاً سياسياً ولا مسلحاً، وكان يعيل أسرته لأن والده يعاني من تكسر في الصفائح الدموية"، مضيفاً "كان يدرس ويعيل أهله في آن، والآن اصبحوا بلا معيل".
وفي وقت لاحق، شيع المئات من ابناء المخيم جثمان الشهيد لحلوح. وكما هو متوقع لم يكن والده قادراً على الكلام، بل أنه لم يكن قادراً على تخطي الصدمة.
حاولت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية تبرير عملية اغتيال الشاب لحلوح بالقول نقلاً عن مصادر عسكرية إن المواجهات التي قوبلت بها القوات في جنين "فوق عادية وغير مألوفة".
أما المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية ايهاب بسيسو فأدان اعتداء الاحتلال الذي يمارس سياسة "استسهال قتل الفلسطينيين"، موضحاً أن اسباباً عديدة تقف وراء هذه السياسة أولها "عدم وجود محاسبة للقتلة"، وكذلك اعتقاد اسرائيل الدائم انها "دولة فوق القانون".

المصدر: السفير
 

انشر عبر
المزيد