"أشد": تبرير "الأونروا" بإغلاق المنامة في سبلين مرفوض ويتضمن مغالطات

13 تشرين الأول 2021 - 10:34 - منذ أسبوع

وكالة القدس للأنباء - متابعة

لا يزال قرار وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين - الأونروا، بإقفال المنامة الداخلية لمركز كلية سبلين يتفاعل لجهة رفضه باعتباره غير منطقي.

وقد لاقى تبرير الوكالة لهذا القرار رفضا شاملا من قبل اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

وفي هذا السياق، اتهم اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني "أشد" في لبنان، إدارة الأونروا بالاستمرار في ما أسماه أسلوب التبرير وعدم المصداقية والتسويف في مخاطبتها لمجتمع اللاجئين، واتباع سياسة اللاشفافية وتغييب الشراكة في لبنان منذ سنوات، ومحاولة تمرير سياسة تقليص الخدمات.

 وقال الاتحاد في بيان، إن تبرير الوكالة يتضمن مغالطات وإخفاء للحقائق، واتخاذ إجراء اقفال المنامة الداخلية وربطه بإجراءات الوقاية وبوجود مركز العزل (الذي لا يستخدم منذ أشهر!!)، ولتجنب التجمعات وحماية الطلاب وموظفي المركز من فيروس "كورونا"، هو تبرير مرفوض وغير صحيح، حيث افتتحت الأونروا مدارسها في لبنان بوجود مئات الطلبة في المدرسة الواحدة، وبوجود 25 طالباً في الصف الواحد.

واعتبر أنّ رد وبيان الأونروا تضليلي ويخفي الحقائق التي تقف وراء هذا القرار.

انشر عبر
المزيد