خلال فعالية في بلدة يعبد للمطالبة بحرية الأسير الجريح عبد الله أبو بكر

القيادي خضر عدنان: الاحتلال يتحمل مسؤولية حياة الجريح أبو بكر

30 تموز 2021 - 10:04 - الجمعة 30 تموز 2021, 22:04:56

خلال الوقفة
خلال الوقفة

يعبد – وكالة القدس للأنباء

نظمت القوى الوطنية والإسلامي في بلدة يعبد بمحافظة جنين عقب صلاة الجمعة اليوم، وقفة تضامنية للمطالبة بحرية الأسير الجريح عبد الله باسم أبو بكر، الذي ما زال يمكث في مستشفى الخضيرة بالداخل المحتل بحالة صحية خطرة، حيث تعرض لإصابة بليغة نتيجة إصابته بعدة رصاصات من قبل جنود الاحتلال لحظة اعتقاله.

وتحدث في الوقفة التضامنية القيادي في "حركة الجهاد الإسلامي"، الشيخ المحرر خضر عدنان، قائلاً: "يا أهلنا في يعبد القسام، يا مصلي هذا المسجد العامر بالإيمان، يا من خرجتم الآن بإيمان ووعي وثورة نحو وجه الله الكريم، تدافعون عن ابنكم وعن ابن من أبناء فلسطين، إنه عبد الله أبو بكر، الأسير الجريح الذي جرحه هذا الاحتلال دون سابق إنذار، الذي أقدم على جرحه واعتقاله بشكل سادي على مقربة من بلدتنا يعبد القسام".

وأضاف الشيخ عدنان: "إن اعتقال وقبلها جرح عبد الله أبو بكر هو عمل همجي سادي احتلالي، إن هذا الاحتلال يتحمل المسؤولية الكاملة عن حياة عبد الله باسم أبو بكر، وإننا من هنا من يعبد القسام ندعو الكل الفلسطيني أن يأتي إلى يعبد، ويقف مع هذه الأسرة الكريمة، عائلة أبو بكر، وعوائل يعبد وشباب يعبد المنافحين عن هذا الضرر المطهر المقدس".

كما قام الشيخ القيادي خضر عدنان بزيارة أسرة الأسير الجريح عبد الله أبو بكر، حيث ألقى دعاء بالفرج والشفاء للجريح الأسير عبد الله أبو بكر وللإخوة الأسرى في سجون الاحتلال، كما قام جد الأسير بإلقاء شعر مؤثر.

يذكر أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلت الأسير عبد الله أبو بكر بتاريخ 25/07/2021م على بعد نحو 4 كيلو متر من بلدة يعبد، بعد أن أطلقت عليه عدة رصاصات، وعلى أثر إصابته البالغة قامت قوات الاحتلال بنقله إلى مستشفى الخضيرة بالداخل المحتل، وهو حاليًا يرقد في قسم العناية المكثفة بحالة خطرة وغائب عن الوعي، إضافة إلى أنه مربوط بجهاز تنفس وتحت حراسة من جنود الاحتلال.

خلال ألقاء الدعاء

 

انشر عبر
المزيد