التنسيق الأمني الأردني الصهيوني يحصد شهيدا برصاص "شقيق" و5 معتقلين أردنيين

25 تموز 2021 - 01:29 - الأحد 25 تموز 2021, 13:29:29

وكالة القدس للأنباء - متابعة

رغم ما يشاع عن خلافات بين طرفي وادي عربة، إلا أن التنسيق الأمني بين الأجهزة الأمنية الأردنية و"الإسرائيلية" يبدو على أحسن حال، وكثيرة هي الشواهد التي تدل على حسن التنسيق الأمني بين الطرفين، وآخر فصولها ما حصل مساء السبت أمس عند الحدود الأردنية مع فلسطين المحتلة.  

فقد أعلنت وسائل إعلامية صهيونية، مساء السبت، عن مقتل شخص أردني برصاص الجيش الأردني حاول تجاوز الحدود والدخول إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة، برفقة شخصين آخرين.

وتمكّن اثنان منهم بالعودة بعد أن فتح الجيش الأردني النار عليهم وأصيب شخص من الثلاثة بالرصاص الحي وأُعلن عن وفاته لاحقا متأثرا بجراحه.

وفي وقت سابق، كان قد أعلن جيش العدو، أمس، السبت، اعتقال خمسة أشخاص بشبهة عبور الحدود مع الأردن.

وقال المتحدث باسم جيش العدو، إن قوات الجيش عاينت، خلال ساعات الليل، خمسة أشخاص يعبرون الحدود من الأردن إلى (الأراضي الفلسطينية المحتلة).

وأضاف أن قوات الجيش بالتعاون مع وحدة "حرس الحدود" الشرطية وقوات الأمن، قامت باعتقال أحد الأشخاص.

وقال إن "قوات الجيش تجري عمليات بحث مكثفة وتمشيط للمكان وأغلقت محاور طرق في المنطقة في محاولة لتحديد مكان بقية المشتبه بهم".

ولاحقا، أعلن جيش العدو اعتقال أربعة أشخاص آخرين كانوا قد تمكنوا من الهرب بعد عبور الحدود الأردنية، "بعد مطاردة استمرت لساعات".

وذكر المتحدث أن عملية الاعتقال تمت بالقرب من مصانع البحر الميت.

وأكد أنه "لم يتم العثور على أية أسلحة بحوزة المشتبه بهم المقبوض عليهم". وأشار إلى أن الأجهزة الأمنية تتولى التحقيق معهم.

انشر عبر
المزيد