"الهلال الأحمر": إصابة 25 مواطن بالرصاص والعشرات بحالات اختناق في الضفة

16 تموز 2021 - 09:43 - الجمعة 16 تموز 2021, 21:43:34

الضفة المحتلة - وكالات

أفادت "جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني"، عن إصابة 25 مواطناً فلسطينياً بالرصاص، والعشرات بحالات اختناق وكدمات، بينهم مصوران صحفيان، خلال فعاليات منددة بالاستيطان الصهيوني، في مناطق متفرقة بالضفة المحتلة.

وقالت الجمعية في بيان، إن "طواقمها تعاملت مع 10 إصابات بالرصاص الحي، و15 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، و46 بالاختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع، فيما أصيب 4 (بكدمات) جراء سقوطهما خلال قمع الجيش الصهيوني لمسيرات منددة بالاستيطان في بلدتي بيتا وبيت دجن في محافظة نابلس شمال الضفة.

وتشهد بيتا منذ عدة شهور، احتجاجات شبه يومية، رفضاً لإقامة بؤرة استيطانية على أراضي فلسطينية خاصة تقع على "جبل صَبيح".

ورغم إخلاء الجيش الصهيوني للمستوطنين من البؤرة في الثاني من يوليو/تموز الجاري، إلا أن الفلسطينيين واصلوا احتجاجاتهم، رفضا لإبقائها تحت السيطرة العسكرية الإسرائيلية، ويطالبون بإعادة الأراضي إلى أصحابها.

وخلال الأسابيع الأخيرة، استشهد 4 فلسطينيين من بلدة بيتا، وأُصيب العشرات، غالبيتهم بالرصاص الحي في المواجهات مع قوات الاحتلال.

وفي بيت دجن شرق نابلس، كان من بين المصابين مصوران صحفيان خلال تفريق مسيرة، أحدهما هو نضال اشتية المصور المتعاون مع وكالة الأناضول التركية.

وفي بلدة كفر قدّوم، شرق قلقيلية شمال الضفة، قال مراد اشتيوي منسق لجان المقاومة الشعبية في البلدة ، إن "الجيش الصهيوني أطلق الرصاص الحي، والمعدني، وقنابل الغاز المسيل للدموع، تجاه مئات الفلسطينيين عقب صلاة الجمعة.

ورشق شبان فلسطينيون، قوات الاحتلال الصهيوني، بالحجارة، وأشعلوا النار في إطارات سيارات مطاطية.

وينظّم الفلسطينيون يوم الجمعة من كل أسبوع، مسيرات مناهضة للاستيطان والجدار الفاصل، في عدد من القرى والبلدات بالضفة المحتلة.

انشر عبر
المزيد