تحذير من توتر بالمدينة

الكشف عن تحويل "مزار" للمستوطنين بشفاعمرو إلى مستوطنة دائمة

08 تموز 2021 - 11:17 - الخميس 08 تموز 2021, 11:17:52

مزار للمستوطنين
مزار للمستوطنين

وكالة القدس للأنباء – متابعة

كُشف قبل أيام النقاب عن أعمال بناء وتوسعة تنفذها سلطات الاحتلال الإسرائيلي في "مزار" للمستوطنين بمدينة شفاعمرو بالداخل الفلسطيني المحتل، تهدف لتحويل هذا المزار إلى مستوطنة دائمة.

وتدعي سلطات الاحتلال أنها تقوم بأعمال ترميم لضريح حاخام في المكان، اسمه "يهودا بن بابا"، في مدخل حي عثمان في المدينة.

ويقول الناشط في المدينة إبراهيم خطيب لوكالة "صفا" إن عددًا من أهالي المدينة لاحظوا عمليات الترميم، لكن مرت مدة على استمرارها، لتتحول إلى أعمال توسعة وبناء.

ويضيف "توجه العديد من المسؤولين والنشطاء والأهالي في الحي إلى الجهات المسؤولة في المدينة وتقدموا بشكوى وطلبوا تفاصيل حول ما يجري من عمليات التوسعة في الحي".

ويؤكد أنه "وبالرغم من وضع هذه الجهات في صورة ما يجري، إلا أن عمليات التوسعة لا تزال مستمرة حتى الآن".

ويخشى الأهالي من تحويل المكان إلى بؤرة استيطانية تسبب التوتر والفوضى في المدينة.

ويؤكد شهود عيان أن العمال الذين يعملون في المكان منذ فترة مسلحون ومحميون، وأن العمليات التي ينفذونها ليست أعمال ترميم بل أعمال توسعة وتحضير لبناء مجمع سكني للمستوطنين.

ودعا ناشطون البلدية واللجنة الشعبية والهيئات والقوى الوطنية إلى العمل من أجل المحافظة على المدينة وإفشال المخطط.

انشر عبر
المزيد