الكيان يعيد إحياء الاستيطان في لفتا غرب القدس المحتلة

11 أيار 2021 - 12:43 - الثلاثاء 11 أيار 2021, 12:43:42

السرطان الاستيطاني الصهيوني
السرطان الاستيطاني الصهيوني

وكالة القدس للأنباء – ترجمة

سيتم الاستيطان في الحي الغربي في القدس الذي تم هجره في العام 48 بـ 259 وحدة سكنية، من بينها فندق فاخر.

أعلنت سلطة أراضي "إسرائيل"، الهيئة الحكومية المكلفة بالإدارة العامة للأراضي، يوم الإثنين - يوم القدس - فتح باب العطاءات لشركات البناء لتولي مسؤولية تطوير حي (لفتا) في القدس.

ستكون خطة التطوير، بمجرد التوقيع عليها، سارية المفعول لمدة 98 عامًا، مع القدرة على تمديد الصفقة في وقت لاحق.

وستشمل الخطة بناء 259 وحدة سكنية، بالإضافة إلى مناطق مقسمة للتجارة، بالإضافة إلى مساحة مخصصة لفندق.

سيكون الفائز في العطاء مسؤولاً عن تكاليف البناء الأولية، مثل المياه والسباكة.

لفتا – وتسمى مي نفطوتش بالعبرية - هي الحي الغربي في القدس، وقد هُجرت في العام 1948، وهي آخر مدينة عربية داخل القدس منذ ذلك الوقت لم يتم إعادة استيطانها بعد.

في العام 2017، تم إعلان (لفتا) كمحمية طبيعية وطنية من قبل "إسرائيل".

في العام 2010، أشار موقع Ynet إلى أن دائرة الأراضي "الإسرائيلية" قد نشرت محاولة، لكنها واجهت معارضة من منظمات مختلفة، بما في ذلك منظمة حاخامات من أجل حقوق الإنسان، وهي مجموعة من الحاخامات تركز على حقوق الإنسان "الإسرائيلية" والفلسطينية.

كان يعقوب عودة، 81 عامًا، يبلغ من العمر ثماني سنوات عندما هُجرت البلدة، وأعرب عن غضبه الذي يشعر به الآخرون: "نحن نتألم ونشعر بالصدمة ... هذا القرار غير قانوني" ، حسبما قال لـ Ynet.

وكتب عضو مجلس بلدية القدس السابق يائير غباي على صفحته على فيسبوك يوم الإثنين: "Mazal tov Jerusalem!" ( حظاً سعيداً للقدس)

وقال: "بعد سنوات من التأخير، نشرت إدارة الأراضي "الإسرائيلية" إشعارًا بالمناقصة العامة لإعادة بناء الحي الجديد في لفتا".

وأضاف غباي أنه سيتم إضافة كنيس يهودي إلى الحي أيضاً، قائلاً: "إنه أمر مثير ورمزي أن يتم ذلك في يوم القدس".

سيتم نشر كتيب العطاء بالتفصيل في 4 تموز / يوليو 2021.

---------------------   

العنوان الأصلي:  Arab village of Lifta, abandoned in '48, to house new Israeli neighborhood

الكاتب:  SARAH BEN-NUN

المصدر: جيروزاليم بوست

التاريخ: 10 أيار / مايو 2021

انشر عبر
المزيد