اعتصام في "عين الحلوة" يطالب "الأونروا" بتقديم إغاثة عاجلة

04 آذار 2021 - 11:05 - الخميس 04 آذار 2021, 11:05:42

مخيم عين الحلوة – وكالة القدس للأنباء

نظم شباب مخيم عين الحلوة، مساء الأربعاء، إعتصاما شعبيا أمام مكتب الإغاثة والخدمات(مكتب الشؤون) على الشارع الفوقاني مقابل حي عكبرة في المخيم بحضور حشد من الأهالي ولجان القواطع والأحياء.

 ورفع الحضور اللافتات التي تندد بتقصير إدارة الأونروا تجاه اللاجئيين الفلسطينيين في لبنان.

وأكد شباب المخيم في كلمة ألقاها ابراهيم ميعاري، "أن التحركات السلمية ستستمر اتجاه الأونروا ولن نغادر الشارع حتى تتحقق كل مطالب شعبنا في إعلان حالة طوارئ صحية وإغاثية وتربوية للأونروا".

بدوره تساءل بلال جمعة أنه "كلاجئ فلسطيني من مخيم عين  الحلوة من المسؤول عني وأنا لا أنتمي ألى أي فصيل فلسطيني، الأونروا تقوم بإعطائي 50% من العلاج ومنظمة  التحرير الفلسطينية تقدم  25% وأنا لا أجد لقمة طعام لأبنائي  كيف لي أن أكمل العلاج".

وأضاف حاليا مكتب شؤون الأونروا مغلق منذ ستة شهور ومكتب مدير المخيم مغلق منذ ٣ شهور، أما بالنسبة لحالات العسر الشديد تتدخل فيها المحسوبيات. بأي حق تتم عملية التوزيع التي تقوم بها الأونروا؟ أنا عندي 5 أولاد ٢ بالجامعة و٢ بالمدارس، إذا افتتحت من أين سأحضر ملابس لأبنائي؟".

أما أحد الطلاب فقال "نعاني من مشكلة الانترنت وعندنا 50% من طلاب مخيم عين الحلوة لا يملكون الأجهزة الالكترونية للتعلم عن بعد، أين حقنا بالتعلم  في ظل جائحة كورونا؟".

 من جهته أكد الشيخ طه شريدي، "كلاجئين فلسطينيين حقنا العيش بكرامة والمسؤول الرئيسي عنا منظمة الأونروا، ونتعرض منذ عام ونصف لعملية جوع ممنهجة بسبب الجائحة وعدم وجود الطبابة".

انشر عبر
المزيد