التسرّب النفطي يلوث شاطئ مخيم "الرشيدية"

26 شباط 2021 - 11:18 - الجمعة 26 شباط 2021, 11:18:27

وكالة القدس للأنباء – متابعة

أدى التسرب النفطي الذي تسببت به ناقلة "إسرائيلية" إلى تلوث شاطىء قبالة مخيم الرشيدية جنوب صور  .

وشكّل التسرب آثاراً سلبياً  بشكل مباشر على البيئة اللبنانية والصيادين، كما طال الضرر اللاجئين الفلسطينيين بمخيم "الرشيدية"، الذين يعيشون على تماس مباشر مع الشاطئ والبحر.

مسؤول اللجان الأهلية بالمخيمات والتجمعات الفلسطينية في لبنان، محمد الشولي، كشف عن وصول كتل كثيفة من القطران والزيوت الثقيلة بكميات كبيرة، إلى الشواطئ اللبنانية، حيث غطت أماكن كبيرة من الشاطئ.

وفي حديثه مع "قدس برس"، أكد الشولي، أنّ "شاطئ مخيم الرشيدية وتجمع جلّ البحر (جنوب لبنان) واللذين يقعان على تماس مباشر مع الشاطئ، مليئة بالزيوت والكتل النفطية الجامدة، فيما انتشرت في المكان روائح كريهة ونفاثة لتلك المواد".

وأضاف: "هذه الكتل والزيوت امتدت من الناقورة جنوبًا وصولًا إلى مدينة صيدا اللبنانية وبعض المناطق في بيروت، وقد أثرت على المساكن بشكل مباشر".

وعن تبعات تسرّب القطران ووصوله إلى الشواطئ اللبنانية، أكد الشولي أن "التسرب النفطي، أثر بشكل مباشر على فئة من اللاجئين الفلسطينيين الذين يعتاشون بشكل يومي على اصطياد الأسماك، حيث لم يعد بمقدورهم الوصول إلى أماكن الصيد بسبب التسرب الحاصل".

وفي السياق ذاته، ناشدت بلدية صور اللبنانية، الأهالي والجمعيات الأهلية في المنطقة، "مساعدتها انطلاقًا من صباح اليوم الجمعة، للعمل على تنظيف الشاطئ من التسربات النفطية.

وأشارت إلى أنه سيتم جمع القطران مع الكتل النفطية بأكياس خاصة وضمن شروط بيئية محددة، باشراف وزارة البيئة.

انشر عبر
المزيد