عن الاعتراف بإسرائيل دولة يهودية

21 أيار 2012 - 12:35 - الإثنين 21 أيار 2012, 12:35:58

د. هنيدة غانم

 تعالج الدكتورة هنيدة غانم في هذه الدراسة اشتراط الاعتراف بالكيان الصهيوني كدولة يهودية في العملية التفاوضية، حتى غدا على رأس قائمة الشروط الأساسية التي يتمسك بها المفاوض الصهيوني.  تبحث د. غانم في نشأة مصطلح "دولة يهودية ديمقراطية"، في السياق التاريخي لقيام الكيان الصهيوني فوق أرض فلسطين، وتتوقف ملياً عند الإشكاليات التي يثيرها تعريف "مَن هو اليهودي" في الواقع الصهيوني القائم في فلسطين المحتلة، والقوانين الأساسية والوثائق التاريخية، إضافة الى الصراع المحتدم بين المتدينين والعلمانيين حول وضع تعريف قانوني يرضي الأيديولوجيات المتناقضة داخل الكيان.


ومن ناحية أخرى، تضيء الدكتورة هنادي جملة من الإشكاليات والانعكاسات التي تنتج عن الاعتراف "بإسرائيل" كـ "دولة "يهودية"، فتبرهن – بحق – أن هذا الطرح يريد تجاهل البعد الإستعماري الذي يمارسه الكيان الصهيوني بحق سكان الأرض الأصليين، ويقود الى تحويل الصراع مع المشروع الصهيوني في فلسطين الى صراع ديني، ومطالبة الطرف الفلسطيني بالاعتراف بالرواية الصهيونية حول الماضي والحاضر والمستقبل، لتصبح النكبة التي نزلت بالشعب الفلسطيني تصحيحاً لمسار تاريخي، لتستنتج بعد ذلك أن هذا الطرح يراد منه تبني نموذج مثالي والعيش في واقع مأزوم.

للإطلاع على الدارسة كاملة انقر هنا

انشر عبر
المزيد