عطايا: الأسير المحرر ماهر الأخرس بقوة إرادته وثباته أجبر العدو على إطلاق سراحه

28 تشرين الثاني 2020 - 10:52 - السبت 28 تشرين الثاني 2020, 10:52:41

ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان إحسان عطايا
ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان إحسان عطايا

وكالة القدس للأنباء - متابعة

قال ممثل "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان إحسان عطايا: إن "الأسير المحرر ماهر الأخرس بمعركته "الأمعاء الخاوية" وبكل عزيمة وإصرار، استطاع إجبار العدو على إطلاق سراحه بقوة إرادته وعناده، ليصنع بذلك الحرية والعزة والكرامة والانتصار".

وأوضح عطايا في مداخلة له على قناة "الساحات"، أن "الأسير الأخرس بانتصاره يوجه رسالة متعددة الاتجاهات: لأسرانا البواسل أن الحرية تنتظرهم، وأن مصيرهم التحرر من زنازين الاحتلال ومعتقلاته. ولشعبنا الفلسطيني أنه قادر على التحدي والمواجهة، وما زال هناك المزيد من التحديات، ومن معارك إثبات القوة بوجه العدو الصهيوني الذي لا يفهم إلا بمنطق القوة. ولكل الأنظمة العربية الخاضعة للإرادة الأمريكية، والتي توقع اتفاقيات مع الكيان الصهيوني الذي ينكل بأبناء شعبنا الفلسطيني، ويمارس مختلف وسائل التعذيب النفسي والمعنوي والجسدي بحق الأسرى والمعتقلين، أن مصيرها الفشل والانكسار، وأنها لن تنال من هذا العدو المجرم إلا الخيبة والخسارة والوبال. ولفصائل المقاومة الفلسطينية وكل القوى المنخرطة في مشروع المقاومة أن عليها مسؤولية جدية للعمل من أجل تحرير أسرانا من سجون العدو، باستخدام كل الوسائل المتاحة تحقيقاً لهذا الهدف النبيل".

وختم عطايا كلامه مؤكداً على أن "الكيان الصهيوني في أضعف حالاته، ولا يستطيع أن يتحمل تكلفة تساقط صواريخ المقاومة على رؤوس مستوطنيه، وأن المقاومة في غزة لديها الإمكانات والقوة الرادعة التي تجعل العدو يفكر ألف مرة قبل القيام بأي عدوان، أو المساس بحياة الأسرى".

انشر عبر
المزيد