"أبناء البلد" و"كفاح": العودة إلى المربع الأول وميثاق 1964 هو المنقذ

27 تشرين الثاني 2020 - 01:24 - الجمعة 27 تشرين الثاني 2020, 13:24:37

صورة أرشيفية لاجتماع أبناء البلد وكفاح
صورة أرشيفية لاجتماع أبناء البلد وكفاح

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أصدرت حركتا "أبناء البلد" و"كفاح" بالداخل الفلسطيني المحتل عام 48، بيانا سياسيا، تناول عودة سلطة رام الله إلى التنسيق الكامل مع سلطات الاحتلال الصهيوني، وإلى " مسارها الفاشل والذي سبب الويلات لشعبنا وقضيته، والتراجع المتكرر لهذه القيادة عن اتفاقات ما يسمى الوحدة الوطنية..."... "وقرارات "المجلس المركزي"، الذي أفرغته من أي مضمون، بل تستخدمه لذر الرماد في عيون شعبنا المتعطش لوحدة وطنية على أساس برنامج مقاومة وليس مساومة وتفريط".

وأضاف البيان، ان سلطة رام الله، تقدم هدية مجانية لرئيس دولة رأس الاستعمار العالمي الجديد، (جو) بايدن، بإعلان العودة للمفاوضات العبثية التي جربناها منذ ربع قرن عبر مسيرة أوسلو التصفوي للقضية، ضاربة عرض الحائط شبه إجماع شعبنا الفلسطينيّ، بما في ذلك القاعدة الشعبية لحركة "فتح"، الرافضة لهذه المفاوضات والمطالبة بوحدة وطنية على أساس  العودة للميثاق الوطني الأساسي المعبر عن كل الشعب الفلسطيني الذي يطالب بالوحدة الوطنية على قاعدة المقاومة والتحرير.

ودعا البيان لتشكيل "جبهة وطنية لعموم الشعب الفلسطيني أينما تواجد، تقوم على أساس العودة للمربع الأول من عام 1964، ومضمونه القائم على وحدة الأرض والشعب والقضية والمستقبل".

انشر عبر
المزيد