شاهد: على "الأونروا" معالجة المياه المتدفقة من منطقة النبعة إلى "عين الحلوة"

27 تشرين الثاني 2020 - 09:51 - الجمعة 27 تشرين الثاني 2020, 09:51:30

المياه تغمر عين الحلوة
المياه تغمر عين الحلوة

وكالة القدس للأنباء – متابعة

طالبت المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد) وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" بالإسراع في تنفيذ مشروع لمعالجة المياه المتدفقة من منطقة النبعة إلى مخيم عين الحلوة.

ودعت، في بيان أصدرته امس الخميس، الدوائر المعنية في الدولة اللبنانية لتسهيل إدخال مواد البناء اللازمة لإنجاز هذا المشروع، مؤكدة ضرورة قيام السفارة الفلسطينية والفعاليات السياسية الأخرى بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني بالتواصل الفعال مع الجهات المعنية والبلديات المسؤولة لمعالجة هذه المشكلة.

كما أشارت إلى أهمية قيام الوكالة بتنظيف المجاري المائية قبل موسم الشتاء.

وأوضحت المؤسسة أنه مع بداية فصل الشتاء من كل عام، تتزايد مخاوف سكان مخيم عين الحلوة من الشتاء وأمطاره الغزيرة نتيجة السيول التي تضرب المخيم من الجهة الشرقية، وتحديداً من منطقة النبعة، التابعة إدارياً لبلدية درب السيم.

وتتسبب هذه المياه في غرق الشوارع والأزقة والمنازل والأثاث، لا سيما في الأحياء التالية: النبعة، الصفصاف، العرب، طيطبا، عكبرة والرأس الأحمر.

وتجدر الإشارة إلى أن النبعة هي المنطقة التي تفصل بين منطقة سيروب ومخيم عين الحلوة، والتي تعتبر أحد مداخل الأخير. ويتحول حاجز النبعة إلى نهر جار، حيث تتجمع فيه مياه أمطار منطقة سيروب والمية ومية.

انشر عبر
المزيد