بعد الإمارات والبحرين..

بيان مشترك أمريكي صهيوني - سوداني لتطبيع العلاقات

23 تشرين الأول 2020 - 09:30 - الجمعة 23 تشرين الأول 2020, 21:30:48

وكالة القدس للأنباء – متابعة

أصدر البيت الأبيض اليوم الجمعة 23 تشرين الأول / أكتوبر 2020 "الفرمان" رقم 3، معلنا دخول السودان نفق التطبيع مع كيان العدو الصهيوني، ملتحقا بالإمارات والبحرين.

قال الفرمان: بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد "ترامب إزالة السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، اتفقت الولايات المتحدة و"إسرائيل" على الشراكة مع السودان في بدايته الجديدة وضمان اندماجه بالكامل في المجتمع الدولي".

وأضاف بيان البيت الأبيض، ستتخذ الولايات المتحدة خطوات لاستعادة الحصانة السيادية للسودان وإشراك شركائها الدوليين لتقليل أعباء ديون السودان، بما في ذلك دفع المناقشات بشأن الإعفاء من الديون بما يتفق مع مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون. كما التزمت الولايات المتحدة و"إسرائيل" بالعمل مع شركائهما لدعم شعب السودان في تعزيز ديمقراطيته، وتحسين الأمن الغذائي، ومكافحة الإرهاب والتطرف، والاستفادة من إمكاناتهم الاقتصادية."

واتفق القادة (ترامب ونتنياهو والبرهان والحمدوك) على تطبيع العلاقات بين السودان و"إسرائيل" وإنهاء حالة العداء بين (الطرفين). بالإضافة إلى ذلك، اتفق القادة على بدء العلاقات الاقتصادية والتجارية، مع التركيز الأولي على الزراعة. كما اتفق القادة على أن تجتمع الوفود في الأسابيع المقبلة للتفاوض بشأن اتفاقيات التعاون في تلك المجالات وكذلك في مجال تكنولوجيا الزراعة والطيران وقضايا الهجرة وغيرها من المجالات لصالح "الشعبين". كما عقد القادة العزم على العمل معًا لبناء مستقبل أفضل وتعزيز قضية السلام في المنطقة. ستعمل هذه الخطوة على تحسين الأمن الإقليمي وإطلاق فرص جديدة لشعب السودان و(الكيان) والشرق الأوسط وأفريقيا.

وقد "أعرب رئيس (وزراء العدو) نتنياهو، والرئيس البرهان، ورئيس الوزراء حمدوك عن تقديرهم للرئيس ترامب لنهجه البراغماتي والفريد من نوعه لإنهاء النزاعات القديمة وبناء مستقبل سلام وفرص لجميع شعوب المنطقة."

انشر عبر
المزيد