طالبت باعادة الموظفين المفصولين وعقود البطالة

"الشعبية" تطالب الأونروا بالوقوف عند مسؤولياتها تجاه اللاجئين في ظل أزمة كورونا

24 أيلول 2020 - 10:05 - الخميس 24 أيلول 2020, 22:05:01

الشعبية
الشعبية

وكالة القدس للأنباء – متابعة

طالب مسؤول ملف اللاجئين بالجبهة الشعبية بغزة د. بكر أبو صفية، وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا" بتحمل مسؤولياتها تجاه اللاجئين الفلسطينيين في ظل أزمة كورونا.

وأوضح أبو صفية في تصريحات لإذاعة القدس أنّ الأونروا قلصت خدماتها خلال فترة الجائحة. رغم انها مسؤولة عن  أكثر من 70% من سكان قطاع غزة، حيث تقدم خدمات التعليم والصحة والإغاثة والتشغيل.

وأشار إلى ان هناك الأسابيع الماضية شهدت تحركات ووقفات الشعبية في المخيمات، للمطالبة بتحمل الاونروا لمسؤولياتها تجاه اللاجئين، في خضم انتشار وباء كورونا في قطاع غزة.

وقال: طرحنا خلال اجتماع مع مدير عمليات الأونروا بغزة "ماتياس شمالي"، العديد من الملفات الهامة، منها آلية توزيع السلة الإغاثية " الكابونة" واعادة فتح مراكز توزيع المساعدات، حيث استجابت الأونروا وقررت إعادة 11 مركزاً في محافظات غزة.

وأضاف: طالبنا السيد "ماتياس" بآلية تسمح بالدراسة وتوزيع الكتب وتصحيح العلاقة بين اتحاد الموظفين العرب وادارة الاونروا واعادة الموظفين المفصولين وعقود البطالة، وكذلك اعادة تسجيل المواليد الجدد في سجلات الأونروا في كافة أماكن تواجد اللاجئ الفلسطيني.

وتابع: دعونا إدارة الوكالة بعدم الاستماع لمن يضع العصي في الدواليب (بعض مسؤولي الوكالة) خاصةً الذين يحاولون التضييق على تقديم الخدمة للاجئين الفلسطينيين.

وأشار إلى انه من غير المسموح لأحد من رؤساء وكالة الغوث، وقف الخدمات عن اللاجئين أو تقليصها بأي ادعاءات، قائلاً "وليس بيننا وبين أحد عداء ولكن عداءنا ضد سياسات الوكالة .. نذكر بحقيقة واحدة، شعار الفلسطيني "الكرامة لا تقدر بثمن"، ولا نريد مشاهدة أي صورة أو مشهد يهين اللاجئ مهما".

انشر عبر
المزيد