استطلاع: "يمينا" يقلص الفارق مع الليكود إلى 8 مقاعد

23 أيلول 2020 - 09:27 - الأربعاء 23 أيلول 2020, 21:27:20

يافا المحتلة - وكالات

أظهر استطلاع للرأي، اليوم الأربعاء، ارتفاعًا حادا في قوة تحالف أحزاب اليمين المتطرف - "يمينا"، الذي بحيث يقلص الفارق مع الليكود الذي يتراجع إلى ما دون 30 مقعدًا، فيما يصب ذلك في مصلحة معسكر اليمين الذي يعزز قوته ليتجاوز 66 مقعدا.

وبيّن استطلاع للقناة 12 الإسرائيلية، فإنه لو جرت الانتخابات اليوم لجاءت نتائجها على النحو الآتي: الليكود 29 مقعدًا؛ "يمينا" 21 مقعدًا؛ "يش عتيد – تيلم" 17 مقعدًا؛ القائمة المشتركة 15 مقعدًا؛ "كاحول لافان" 9 مقاعد؛ "شاس" 9 مقاعد؛ "يسرائيل بيتينو" 8 مقاعد؛ "يهدوت هتوراه" 7 مقاعد، وأخيرا ميرتس بـ5 مقاعد.

وفحص الاستطلاع إمكانية انشقاق عضو الكنيست يفعات شاشا - بيتون عن الليكود وخوضها الانتخابات بحزب مستقل، فجاءت النتائج على النحو الآتي: الليكود على 26 مقعدًا؛ "يمينا" 19 مقعدا؛ "يش عتيد – تيلم" 16 مقعدًا؛ القائمة المشتركة 15 مقعدًا؛ "شاس" 9 مقاعد؛ "يسرائيل بينيتو" 8 مقاعد؛ حزب برئاسة شاشا - بيتون 8 مقاعد؛ "كاحول لافان" 7 مقاعد؛ "يهدوت هتوراه" 7 مقاعد، وأخيرًا "ميرتس" بـ5 مقاعد.

وبحسب الاستطلاع، يفشل كل من حزب العمل و"غيشر" و"البيت اليهودي" و"ديريخ إيرتس" الذي شكله عضوا الكنيست يوعاز هندل وتسفي هاوزر، في تجاوز نسبة الحسم.

وحمّل 42% (29% من أنصار اليمين و66% من ناخبي اليسار)من المستطلعة آراؤهم، الحكومة الإسرائيلية، مسؤولية ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، فيما قال 48% (62% من أنصار اليمين و29% من ناخبي اليسار) إن الجمهور هو من يتحمل المسؤولية.

وأجري الاستطلاع بواسطة معهد "ميدغام" برئاسة مانو غيفاع، وشمل عينة مكونة من 512 شخصا بنسبة خطأ تصل إلى 4.4%.

 

انشر عبر
المزيد