إحياء ذكرى مجزرة صبرا وشاتيلا في مدينة بانيوليه الفرنسية

21 أيلول 2020 - 09:05 - الإثنين 21 أيلول 2020, 09:05:58

أحيت بلدية مدينة بانيوليه الفرنسية الذكرى الثامنة والثلاثين لمجزرة صبرا وشاتيلا.

وطالب المشاركون بأن تستنفر العدالة الدولية لوقف المجازر اليومية المستمرة بحق الشعب الفلسطيني.

واعتبروا أن الاتفاق بين الكيان الصهيوني وكل من الإمارات والبحرين هو مجرد تطبيع مجاني على حساب الشعب الفلسطيني لحسابات خاصة بالنظامين الاماراتي والبحريني وليس لفلسطين أو مصلحتها علاقة بهذه الحسابات بل العكس جاء التطبيع هذا كطعنة في ظهر القضية الفلسطينية وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني وحقوقه.

كما تخلل الوقفة القاء العديد من الكلمات باسم أعضاء المجلس البلدي الذين أكدوا على تمسكهم بإحياء ذكرى المجزرة الرهيبة التي شهدها مخيم شاتيلا للاجئين الفلسطينيين وحي صبرا المجاور في مدينة بيروت اثر خروج المقاومة الفلسطينية من المدينة بعد حصار دام ثلاثة أشهر عام 1982.

كما أدان المتحدثون مرتكبي المجزرة من قوات صهيونية وحلفاءها وخاصة مجرم الحرب شارون الذي أعطى أمر المجزرة تحت سمع وبصر القوات الدولية وقوات حلف الأطلسي التي تعهدت بالحفاظ على حياة المدنيين وخاصة اللاجئين الفلسطينيين.

انشر عبر
المزيد