الكشف عن قاعدة عسكرية صهيونية إماراتية في جزيرة سقطرى اليمنية

30 آب 2020 - 06:10 - الأحد 30 آب 2020, 18:10:19

وكالة القدس للأنباء – متابعة

أفادت مصادر أجنبية، عن نية إقامة قواعد استخبارات "إسرائيلية"-إماراتية مشتركة في جزيرة سقطرى اليمنية، في إطار "اتفاق السلام"، الذي توصل إليه البلدان في 13 آب/ أغسطس.

وكشف تقرير لمنظمة (ساوث فرونت) الأمريكية، أن "إسرائيل" والإمارات العربية المتحدة، تعتزمان إنشاء مرافق استخباراتية مشتركة في جزيرة سقطرى اليمنية؛ لمراقبة خليج عدن، وبحر العرب، وباب المندب، وفق (عكا للشؤون الاسرائيلية).

وذكرت المنظمة الأمريكية، أن وفداً من الضباط الصهاينة والإماراتيين، زاروا الجزيرة مؤخرًا، وحددوا عدة مواقع لإنشاء مرافق استخباراتية مخطط لها في ضوء المحطة التي أسستها "إسرائيل" في جنوب أسمرة؛ لمراقبة جنوب البحر الأحمر.

وأوضح التقرير، أن الإمارات بفضل دعمها للمجلس الانتقالي الجنوبي، غيَّرت موازين القوى في جنوب اليمن لصالحها، ونجحت أبو ظبي في تحويل جزيرة سقطرى إلى بؤرة أمامية لها.

 ولفتت (ساوث فرونت) إلى أن التعاون الأمني والعسكري في مضيق باب المندب، كان من الأهداف المتوقعة.

انشر عبر
المزيد