الشاباك يزعم اعتقاله مواطناً من غزة شارك في عملية قُتل فيها جنديان

09 آب 2020 - 02:23 - الأحد 09 آب 2020, 14:23:59

يافا المحتلة - وكالات

زعمت قوات العدو ظهر اليوم الأحد أنها اعتقلت "متهم" بالاشتراك بعملية قتل فيها جنديان عام 2010 على الحدود مع قطاع غزة.

وذكرت القناة السابعة العبرية أن المعتقل يدعى عبد الله دغمه (38 عاما)، وهو من سكان مدينة رفح، وجرى اعتقاله في السابع من تموز الماضي، في ظل وجود شبهات باشتراكه في العملية.

وبينت القناة أن التحقيقات أظهرت اشتراك الأسير دغمه في التخطيط لتنفيذ العملية التي وقعت خلال آذار 2010، وتبنتها حركة الجهاد الإسلامي في حينها، مشيرة إلى أنه وافق في عام 2008 عندما كان ناشطاً في كتائب شهداء الاقصى على عرض ناشط آخر ويدعى "عدنان أبو هاني" بتنفيذ عمليات عسكرية ضد الاحتلال وقام بتجنيد آخرين لهذه الغاية.

وفيما بعد، قام عبد الله وعدنان بتجنيد بسام أبو دغمه للتنظيم لغايات تنفيذ العملية، بينما شغل عبد الله منصب المسئول عن بسام في الخلية. بحسب القناة.

وأشارت القناة إلى أن عناصر من حركة الجهاد الإسلامي زوَّدوا النشطاء بالأسلحة وعبوة ناسفة ونفذوا معهم العملية، بينما استشهد بسام بتاريخ 16.8.2010 خلال محاولته زرع عبوة ناسفة ضد الجيش الصهيوني على السياج شرقي القطاع.

في حين قدمت نيابة الاحتلال لائحة اتهام بحق عبد الله صباح اليوم في المحكمة المركزية في بئر السبع، تنسب له فيها تهم التحريض على قتل الجنود والعضوية في تنظيم معادي وغيرها.

ولم تذكر القناة كيف تم اعتقال الأسير دغمه.

انشر عبر
المزيد