الجيش يجري فحص مصدر الصوت

إطلاق نار وتوقف العمل بالجدار الأمني شرق غزة

09 آب 2020 - 01:22 - الأحد 09 آب 2020, 13:22:25

يافا المحتلة - وكالات

قال الناطق بلسان جيش العدو قبل ظهر يوم الاحد، إن قوة عسكرية "إسرائيلية" تعرضت لإطلاق نار على مقربة من الجدار الحدودي المحاذي لقطاع غزة دون وقوع إصابات.

وقال الناطق العسكري إن قوة عسكرية هرعت إلى  المنطقة الحدودية المحاذية لوسط قطاع غزة بعد سماع طلقات نارية باتجاه عمال الجدار الأرضي ، بينما تعرضت القوة لنيران من القطاع دون وقوع إصابات.

في حين تم اغلاق الطرق القريبة من الحدود في تجمع مستوطنات "أشكول" وجرى منع المستوطنين من الدخول للأراضي المحاذية للحدود.

وكانت القناة "13" العبرية قالت إن أصوات إطلاق نار سمعت على مقربة من العمال الذين يعملون على بناء الجدار الأمني حول قطاع غزة قبالة منطقة وسط القطاع دون وقوع إصابات.

وقال مراسل القناة للشؤون الجنوبية "ألموغ بوكير" إن أعمال تشييد الجدار توقفت مؤقتًا إلى حين استيضاح مصدر إطلاق النار، بينما يجري فحص إمكانية أن يكون مصدر الصوت صادر عن ميدان رماية قريب.

وأفادت مصادر بأن الجيش طلب من المزارعين "الإسرائيليين" إخلاء المناطق الزراعية إلى حين تبيان مصدر إطلاق النار.

ونقلت مصادر عبرية عن قرار لتجمع مستوطنات أشكول بإغلاق جميع الطرق المؤدية لمنطقة السياج، ومنع الجميع من الاقتراب منها بما في ذلك المزارعين، مشيرة إلى أنه لا يوجد إصابات في الحدث.

كما أطلقت قوات العدو قنابل دخانية باتجاه أراضي المواطنين في المنطقة.

 

انشر عبر
المزيد