انفجار بيروت.. عمليات البحث عن المفقودين تسير ببطء وإغلاق بعض الشوارع خوفا من تداعي الأبنية

08 آب 2020 - 06:00 - السبت 08 آب 2020, 18:00:09

بيروت - وكالات

كشف محافظ بيروت، مروان عبود، أن عمليات البحث عن المفقودين متواصلة ليلا نهارا، ولكن بوتيرة بطيئة في بعض الأحيان، بسبب الظروف التقنية وطبيعة الموقع.

وأكد عبود أن فرق البحث بالتعاون مع الأجهزة المعنية، تعمل تحت الأضواء الكاشفة بشكل مستمر على مدار الساعة، مشيرا إلى أن السلطات المحلية بمحافظة بيروت أنشأت غرفة عمليات مركزية في بلدية بيروت تحت اسم "غرفة الطوارئ المتقدمة" وهي في تنسيق دائم مع الجيش اللبناني.

وكانت وزارة الصحة اللبنانية أعلنت أن هناك أكثر من 60 مفقودا، فيما تجاوز عدد الضحايا 150 والجرحى 5 آلاف.

ولفت عبود إلى أن السلطات المحلية في بيروت قررت إغلاق عدد من الشوارع المحيطة بمكان انفجار المرفأ، بينها شارع الجميزة، خوفا من تداعي بعض الأبنية وسقوطها.

وقال محافظ بيروت مروان عبود، إنه أصدر قرارا بإغلاق عدد من الشوارع " وأنشأنا حولها منطقة حماية، ومن ضمنها شارع الجميزة، خوفا من انهيار بعض مبانيه"، مشيرا إلى أن السلطات المحلية تقوم بمسح شامل لكل الأبنية المهددة بالسقوط.

وأكد المحافظ أن المحافظة تتابع مع الأهالي المتضررين مسألة السكن البديل، مشيرا إلى أن "هناك رفض من قبل بعض الأهالي لترك مدينتهم، فيقومون بتنظيم بعض الغرف داخل منازلهم المتضررة ويقطنون فيها، وآخرون يقطنون عند أقاربهم".

وناشد عبود أهالي بيروت والفرق التي تساعد في رفع الانقاض من أجل "فرز الردميات تسهيلا لإعادة تدويرها".

 

انشر عبر
المزيد