قائد الثورة الاسلامية: ما اراده الاعداء من الحظر لم ولن يتحقق

31 تموز 2020 - 07:50 - الجمعة 31 تموز 2020, 19:50:10

وكالة القدس للأنباء – متابعة

أشار قائد الثورة الاسلامية السيد علي الخامنئي الى ان اعداء ايران يحاولون (من خلال الحصار والعقوبات) التسبب بالاذى للشعب الايراني وان عداء هؤلاء مع الشعب الايراني هو عداء كبير ولا بد ان يعتمد الشعب على قواه، ودعا سماحته الى تعبئة الطاقات والامكانات في مواجهة العداء الذي يستهدف الشعب الايراني.

كما اعتبر قائد الثورة ان الحظر الاميركي المفروض على الشعب الايراني هو جريمة كبرى مؤكدا ان الاعداء يريدون من الحظر ضرب اقتصاد ايران وقطع مساعدتها لمحور المقاومة كما انهم يهدفون على المدى القصير الضغط على الشعب الايراني والوقوف بوجه تطوره العلمي، مشددا ان ما ارادوه من الحظر لم يتحقق ولن يتحقق ابدا.

وافاد سماحته ان الاعداء يبالغون في الامور من اجل ضرب الروح المعنوية والبلوغ بالشعب الى حالة اليأس لافتا الى انهم يزعمون بان قطع العلاقات مع اميركا بلغ بالشعب الايراني حالة سيئة وهم من خلال هذه المزاعم يحاولون ضرب الروح المعنوية للشعب الايراني وهذا هدف للاعداء منذ الحرب المفروضة ولفت سماحته الى ان القطاع الواسع من الشعب الايراني يعرف من هي اميركا ولماذا تفرض الحظر مؤكدا ان الشعب الايراني سينتصر بشكل قاطع على الحظر وانه تمكن من توظيف الحظر للاعتماد على الذات.

وقال قائد الثورة الاسلامية ان الشعب قام ونتيجة الحظر بصناعة طائرات التدريب من طراز كوثر عندما رفضوا بيع مثل هذه الطائرات لايران كما ان البلاد تقوم بصنع قطع الغيار التي يرفضون تصديرها الينا مشيرا الى ان ايران استفادت من الحظر في تحقيق الازدهار العلمي لافتا: انجزنا مصافي النفط ومشاريع الغاز في ظل الحظر وفي ظل فترة الحظر انجزنا اعمالا كبيرة على صعيد قطاعي الماء والكهرباء مؤكدا سماحته انه قد نبه الى ضرورة عدم اعتماد الاقتصاد على النفط، معتبرا: التراجع امام اميركا سيدفعها الى المطالبة بالمزيد.

كما اعتبر قائد الثورة الاسلامية ان المفاوضات مع اميركا تصب في مصلحتها وان واشنطن تريد من ايران التخلي عن قدراتها الدفاعية والاقليمة والوطنية داعيا الى عدم الثقة بوعود الدول الاخرى وقد لاحظنا كيف ان الاوروبيين لم يفعلوا شيئا ولم يفوا بوعودهم، كما انتقد قائد الثورة الاسلامية آلية "اينستكس" وقال انه لا قيمة فيها ولا جدوى منها.

واكد سماحته ان الاتكاء على القدرات الوطنية هو السبيل الوحيد لمواجهة اجراءات الحظر وانه لدى ايران طاقات مولدة في الداخل وعلاقات مع الدول الاخرى والصديقة يمكن استخدامهما لمواجهة الحظر كما اشار قائد الثورة الاسلامية انه لدى ايران عمق استراتيجي في المنطقة ولديها فيها الكثير من الاصدقاء، وان ايران على مدى قرون واجهت ضغوط ومعارضة الدول الاخرى من

اجل المحافظة على استقلالها.

وأشار الى ان اميركا لا تستطيع ان تجبرنا على الاستسلام وان الشعب الايراني سينتصر كما ان الحكومة الايرانية قامت باعمال كبيرة.

انشر عبر
المزيد