حارس شخصي سابق لنتنياهو يدعوه إلى الاستقالة: "حان الوقت لكي تذهب"

25 تموز 2020 - 12:24 - السبت 25 تموز 2020, 12:24:53

تظاهرات احتجاجية ضد نتنياهو
تظاهرات احتجاجية ضد نتنياهو

وكالة القدس للأنباء – ترجمة

كتب نير آدان، عقب الاحتجاجات، في رسالة موجهة إلى رئيس الوزراء: "كنت على استعداد أن أفقد حياتي لأجلك... الناس الآن منقسمون، وأنت منفصل عن الواقع".

***

طالب حارس شخصي سابق لرئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، يوم أمس الجمعة باستقالته، في انتقاد غير مألوف وشخصي للغاية لرئيس الوزراء.

كتب نير آدان، في منشور مطول نُشر على صفحته الشخصية على فيسبوك، في بيان موجه إلى نتنياهو: "كنت من الذين كانوا على استعداد لخسارة حياتي من أجلك ... للدفاع عنك بجسدي".

وأضاف: "الآن .. حان الوقت لكي تذهب".

وقال آدان إنه شارك في مظاهرة ضد نتنياهو خارج مقر رئيس الوزراء في شارع بلفور في القدس "للزيارة" في اليوم السابق، وقال إن رئيس الوزراء لم يتذكره على الأرجح في خدمته. ولم يتضح على الفور متى وفّر آدان الأمن لنتنياهو.

"أنا الشخص الذي وقفت لساعات لا حصر لها خارج منزلك، في الشتاء والصيف وعطلات نهاية الأسبوع والعطلات. لقد سافرنا معًا حول العالم، أنا وأنت . كنت أفتح لك الباب كل صباح مع كلمة صباح الخير".

"أنا الشخص الذي يعرف منزلك في بلفور أفضل من بيتي، أنا الشخص الذي يقف دائمًا بجانب كتفك الأيمن، وأنا الشخص الذي سمعت أذنه اليسرى كثيرًا دائمًا ... أنا الشخص الذي كان فخوراً بتقديم الحماية".

وقال: "لن تتذكرني. أنا لست مهماً بالنسبة لك". وأضاف: "أنت لا تهتم إلا بنفسك".

وكتب آدان: "أنا من سمع أمس أصوات اليأس من شعبنا في المظاهرة. كنت الشخص الذي تعرَّض للضرب من قبل الشرطة فقط لأنني جئت لممارسة حقي الديمقراطي الأساسي".

"وأنت بيبي؟ لم تخرج حتى لقول "مرحبًا" أو "أنا آسف" أو "شكرًا". لقد كنت خائفًا. لكن اسمعني، شعرت أنك هناك، أعلم أنك تجلس على نفس الكرسي الذي تحبه في فناء بلفور وتستمع"، مشيراً إلى نتنياهو باسمه المستعار.

"الناس منقسمون، بيبي. تابع آدان: "أنت منفصل عن الواقع تمامًا مثل عمل حكومتك . أعتقد أن الوقت قد حان بالنسبة لك للعودة إلى المنزل، للسماح لنا بإعادة بناء بلدنا المحطم، وتسليم منصبك إلى قادة حقيقيين".

عمل آدان عضوًا في جهاز الأمن الداخلي شين بيت، وهو حفيد الجنرال "الإسرائيلي" السابق ابراهام آدان، الذي ظهر في صورة "علم الحبر" الشهيرة التي رفع فيها رمزًا "إسرائيليًا" يدويًا بعد فوزه في منطقة إيلات خلال حرب "الاستقلال" 1948.

واجه آدان انتقاداً من عضو سابق في وحدته على تغريدته، وفقًا للقناة 12، قائلًا إن "الاحتجاج ضد السياسيين أمر مشروع تمامًا، ولكن ليس للتهكم حول الخدمة في الوحدة والنشاط في الوحدة كمنصة للعلاقات العامة".

يقيم المتظاهرون المناهضون لنتنياهو مسيرات منتظمة في الأيام الأخيرة خارج مقر إقامته الرسمي، داعين رئيس الوزراء إلى الاستقالة بسبب اتهامه بالفساد. كما تم تنظيم مسيرات ضد سياسات نتنياهو الاقتصادية خلال جائحة فيروس كورونا، على الرغم من أن معظمها في تل أبيب.

كانت هناك مشاهد للعنف من حين لآخر في الاحتجاجات الأخيرة، واتهم المتظاهرون الشرطة باستخدام القوة المفرطة خلال المظاهرات.

وتظاهر بضع مئات يوم الجمعة خارج منزل رئيس الوزراء. وفي يوم الخميس، تحول الاحتجاج ضد نتنياهو إلى عنف، إذ استخدمت الشرطة خراطيم المياه لتفريق المتظاهرين المشاغبين واعتقال 55 شخصًا أثناء تطهير المنطقة.

تمَّ الإفراج عن جميع الأشخاص الـ 55 يوم الجمعة، ومعظمهم بقيود تمنعهم من المشاركة في مثل هذه الاحتجاجات بين أسبوع إلى 10 أيام، وتحويل واحد منهم إلى الإقامة الجبرية بزعم أنه هاجم الشرطة.

وقام الضباط برش المتظاهرين بخراطيم المياه ذات الضغط العالي في محاولة لإبعاد الناس عن الشوارع بعد منتصف الليل. كما تم إطلاق النار على بعض المتظاهرين الذين كانوا يتفرقون بشكل سلمي في الظهر بواسطة مدافع المياه، وقال نشطاء إن الشرطة لم تترك لهم مكانًا يذهبون إليه.

----------------------  

العنوان الأصلي: Former Netanyahu bodyguard calls on him to resign: ‘It’s time for you to go’

الكاتب: LUKE TRESS

المصدر: Times of Israel

التاريخ: 25 تموز / يوليو 2020

انشر عبر
المزيد