مساع لبسط السيادة على الأقصى

الشيخ صبري: قرار إغلاق باب الرحمة باطل ونُحذر من نوايا الاحتلال

14 تموز 2020 - 06:29 - الثلاثاء 14 تموز 2020, 18:29:02

عكرمة صبري
عكرمة صبري

وكالة القدس للأنباء – متابعة

حذر رئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى المبارك، الشيخ عكرمة صبري، من نوايا الاحتلال الإسرائيلي وأهدافه الخبيثة والعدوانية تجاه مصلى باب الرحمة بالمسجد الأقصى، ومحاولاته لبسط السيادة الكاملة على المسجد المبارك.

وقال صبري في تصريح لوكالة "صفا" يوم الثلاثاء إن قرار محكمة الاحتلال بإغلاق مصلى باب الرحمة باطل، لأنه يصدر عن محكمة إسرائيلية ليس ذات اختصاص ولا صلاحية.

وأكد أن المسجد الأقصى أسمى من أن يخضع لأي محكمة أو لأي قرار سياسي، مضيفًا "كنا نتوقع صدور مثل هذا القرار، كما صدرت قرارات سابقة بذات الشأن، وجميعها باطلة لا نعترف بها".

وشدد على أن باب الرحمة جزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى، ولسنا ملزمين بقرارات الاحتلال، ولن نقبل بإغلاقه مهما كان، وسنواصل الدفاع عنه.

وأوضح أن قرار محكمة الاحتلال يهدف للضغط على دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس من أجل إغلاق مصلى باب الرحمة، وبالتالي تنفيذ أطماعه ومخططاته بتحويله إلى كنيس يهودي، تنطلق منه سلطات الاحتلال وصولًا للسيطرة على المنطقة الشرقية، ومن ثم بسط السيادة الكاملة على الأقصى.

وطالب صبري المقدسيين وأهالي عام1948 وكل من يستطيع بتكثيف شد الرحال إلى المسجد الأقصى، بهدف إعماره والصلاة فيه، والدفاع عنه في مواجهة مخططات الاحتلال العدوانية.

انشر عبر
المزيد