"عصبة الأنصار" تلتقي "أطباء بلا حدود" لانتهاء عملها في "عين الحلوة"

09 تموز 2020 - 08:51 - الخميس 09 تموز 2020, 20:51:11

خلال اللقاء
خلال اللقاء

وكالة القدس للأنباء – متابعة

التقت قيادة عصبة الأنصار الإسلامية بوفد من منظمة أطباء بلا حدود في قاعة مسجد الشهداء للتباحث بشأن انتهاء مشروع عمل المنظمة وخدماتها في المخيم مع بداية شهر آب القادم"، وذلك أمس الأربعاء.

بداية أثنت قيادة العصبة على دور أطباء بلا حدود وما تقدمه هذه المنظمة الدولية لشعبنا الفلسطيني في العديد من المخيمات من خدمة الرعاية المنزلية الصحية والطبية  للمرضى والمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة، وتقديم مواد طبية واحتياجات أخرى لهم، إضافة إلى تغطية تكاليف عمليات للمطلوبين في المخيم الذين لديهم مشاكل قانونية أو أمنية مع السلطات اللبنانية مثل إنقاذ الحياة والولادة للنساء، وعلى سعي المنظمة في تجهيز مركز سبلين للعزل الصحي ومدرسة السموع.

وخلال اللقاء عبرت قيادة العصبة عن استيائها واستياء أبناء المخيم لانتهاء عمل المنظمة ودورها المهم وخدماتها في المخيم تحت أي ظرف، بسبب حاجة مئات الناس المستفيدين، وخصوصا أن توقف عمل المنظمة جاء في الوقت الذي يعاني أهلنا من ضغوط معيشية صعبة، وما تتعرض له القضية الفلسطينية وشعبنا من حرب كبيرة وخصوصاً اللاجئين، وما تواجهه وكالة الأونروا من ضغوط لتقليص خدماتها وإنهاء دورها على كل الأصعدة، الذي يتطلب منكم البقاء وتقديم الخدمات وزيادتها بدل انتهائها لسد هذا العجز في المخيم، وطلبت العصبة لعقد لقاء مع مسؤول البعثة في لبنان.

وتوجه وفد أطباء بلا حدود بالشكر الجزيل والتقدير إلى دور عصبة الأنصار الذي ساهم بالتعاون مع المنظمة وتسهيل عملها منذ بداية عملها منذ عام ٢٠١١ في المخيم، وأن المنظمة تسعى جاهدةً إلى توفير الخدمة للناس ولكن انتهت مدة المشروع  في المخيم وتم التجديد لعدة أشهر وأيضا انتهى هذا التجديد، وسيكون هناك متابعة مع المعنيين في المنظمة لمناقشة الوضع العام لعله يكون هناك حلول ممكنة للاستمرار في العمل.

انشر عبر
المزيد