خاص: أم تستصرخ أصحاب الضمائر الحية: ساعدوني في إنقاذ حياة ابني

05 تموز 2020 - 12:30 - الأحد 05 تموز 2020, 12:30:09

وكالة القدس للأنباء - ملاك الأموي

آدم محمد يونس، ابن مخيم عين الحلوة، سيدخل غرفة العمليات باكراً جداً، وسيخضع لعملية قلب، بعد أيام على ولادته، الخبر كان بمثابة صدمة قوية لأهله، قلب طفلهم الصغير ليس بخير، وبحاجة لعمليات عدة متتالية، في "مستشفى الرسول الأعظم"، في بيروت، أولها عملية طارئة حددت يوم الثلاثاء القادم، فصمامات قلبه مغلقة، ويعاني من تشوه خلقي في القلب، والأهل لا يملكون تكلفة هذه العمليات، ويستوجب التدخل سريعاً لإنقاذ حياته.

تحدثت والدة الطفل، لـ"وكالة القدس للأبناء"، قائلة: "يعاني طفلي من عدة مشاكل منذ ولادته، ويحتاج حاليا لعملية قلب مستعجلة جداً، لإبقاء شريان الحياة يعمل لديه، ولإبقائه على قيد الحياة، وتكلفة العملية ١٤ مليون ليرة لبنانية، تأمن منها مبلغاً من وكالة "الأونروا"، واستدنا مبلغاً لإتمام العملية، يوم الثلاثاء".

وأضافت: "بعد هذه العملية سيحتاج ابني، لعمليتين أيضا للقلب، وعملية لسقف حلقه، وعملية أخرى لشفته، إذ يعاني من تشوه خلقي فيها، وبعد ذلك سيكون بحاجة إلى علاج لمدة سنة ونصف في "مستشفى الرسول الأعظم"، ونحن لا نملك شيئا، وأوضاعنا معروفة في المخيم، ونسكن في الإيجار، وهو ابني الأول والوحيد، لذا أطلب من أصحاب الأيادي البيضاء، وفاعلي الخير، أن ينظروا لوضعي، وأن ينقدوا لي قلب ابني الصغير".

للتبرع: رقم هاتف والد الطفل: 81017874



f160bcd9-8682-4b43-92a4-4a267ffdd465

33760bee-2c93-4db6-b751-085e01bc6a61

انشر عبر
المزيد