جت المثلث: مقتل مالك أبو فول في جريمة إطلاق نار

18 حزيران 2020 - 09:18 - الخميس 18 حزيران 2020, 09:18:24

وكالة القدس للأنباء - متابعة

قتل الشاب مالك سعيد أبو فول (24 عاما)، في جريمة إطلاق نار في قرية جت المثلث، فجر اليوم الخميس، وهي جريمة القتل الثانية التي تسجل بالقرية خلال أقل من 24 ساعة.

ووقعت جريمة القتل على الرغم من الانتشار المكثف لدوريات الشرطة الصهيونية و"الوحدات الخاصة" في شوارع وأحياء القرية، وذلك عقب مقتل الشاب محمد رائد وتد (22 عاما) طعنا، إذ عثر على جثته فجر الأربعاء في مدنية باقة الغربية.

وبعد ساعات من تشييع جثمان وتد، أطلق مجهولون، عند الواحدة والنصف من فجر اليوم الخميس، النار على سيارة بالقرب من مسجد بلال بن رباح، على إثر ذلك أصيب الشاب مالك أبو فول بجروح خطيرة، وأقر الطاقم الطبي وفاته في المستشفى بعد أن فشلت محاولات إنقاذ حياته.

جريمة قتل ثانية في جت خلال أقل من 24 ساعة

وتسود حالة من الغضب في القرية، وسط محاولات لمنع استمرار العنف والجريمة، إذ عقد المجلس المحلي جلسة طارئة، وحمل رئيس المجلس، المربي خالد غرة، شرطة العدو مسؤولية الأحداث والتقاعس في مكافحة العنف والجريمة.

وشهدت البلدات الفلسطينية 4 جرائم قتل في أقل من 48 ساعة، أسفرت عن مقتل شبان في يافا وكفر ياسيف وجت المثلث، حيث قتل الشاب فريد رامي خلاف من يافا في جريمة إطلاق نار، وفي كفر ياسيف قتل الشاب أدهم ناطور.

بينما من جت المثلث قتل الشاب محمد وتد طعنا وعثر على جثته في باقة الغربية، وبعد ساعات أقدم مجهولون على قتل الشاب مالك أبو فول في جريمة إطلاق نار عندما كان يستقل مركبته.

39  جريمة قتل بحق فلسطينيين منذ مطلع العام 2020

وتنضاف هذه الجرائم إلى سلسلة لا متناهية من أحداث العنف والجريمة في الداخل الفلسطيني المحتل، والتي باتت تقض مضاجع المواطنين بسبب انعدام الأمن والأمان.

وفي الوقت الذي تشهد فيه البلدات الفلسطينية تصاعدا خطيرا في ظاهرة العنف والجريمة، تتقاعس شرطة الاحتلال عن القيام بدورها في كبح جماح هذه الظاهرة، وفي المقابل تنشط في إصدار أوامر منع نشر حول مجريات التحقيق في الجرائم.

وبمقتل الشاب مالك أبو فول في جت، ترتفع حصيلة جرائم القتل منذ مطلع العام الجاري 2020 ولغاية الآن، إلى 39 ضحية.

انشر عبر
المزيد