دعوة للمشاركة:تفاصيل وترتيبات صلاة الغائب وبيت عزاء د. رمضان شلح في غزة

07 حزيران 2020 - 11:54 - الأحد 07 حزيران 2020, 11:54:07

غزة - متابعة

أنهت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الأحد، ترتيبات واستعدادات إقامة بيت عزاء للدكتور رمضان شلح الأمين العام السابق لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الذي سيقام بمدينة غزة.

وأوضح القيادي في حركة الجهاد الإسلامي محمد الحرازين والمشرف على بيت عزاء د. شلح بغزة، أن د. شلح لم يكن عنوان تنظيم فلسطيني، بل هو عنوان الشعب الفلسطيني بأكمله، وعنوان حضارة العرب والمسلمين.

وقال الحرازين :"د. رمضان شلح أخانا ووالدنا وأبانا، انتقل للرفيق الأعلى بعد صراع مع المرض، ستبقى أفكاره حية وباقية في قلوبنا وعقولنا ووجداننا وحياتنا وممارساتنا".

وأضاف:" نسأل له الرحمة ولحركة الجهاد ولشعبنا ولمقاومتنا الثابت على الطريق الذي خطه القائد والمفكر رمضان عبد الله.

ولفت الحرازين إلى أن هذا اليوم يوم حزين وحداد كبير في فلسطين، معرباً عن اسغرابه من رؤيته ملامح العز والكرامة عندما وجدت صفحة صحفي عربي 7000 تعزية كتبت بتعزية وفاة شلح، وذكر أن د. شلح لا حدود لفكره وعطائه الله يرحمه ويتغمده بواسع رحمته .

وعن تفاصيل صلاة الغائب وبيت العزاء، بين الحرازين أن التجمع سيكون في المسجد العمري بغزة بحضور كبير من القوى والفصائل الوطنية والإسلامية والوجهاء والمخاتير والطلاب والنساء والأطفال.

وأضاف، أن توافد أبناء شعبنا إلى المسجد العمري سيبدأ الساعة 3 قبل العصر، حيث تبدأ الكلمات من المسجد العمري الكبير لقيادة الحركة وذوي الفقيد وقادة الفصائل والمقاومة، ومن ثم صلاة العصر في المسجد وصلاة الغائب على الشهيد الحاضر الغائب شلح.

وأشار إلى أنه بعد الصلاة سيتم الانطلاق في مسيرة مركزية حاشدة تتقدمها سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد، من ميدان فلسطين إلى شارع عمر المختار ثم إلى رمزون الطيران، ثم الانطلاق عبر شارع الثلاثيني - شارع جمال عبد العناصر إلى ساحة الكتيبة.

وذكر الحرازين، أن بيت العزاء سيُقام في ساحة الكتيبة الخضراء للجميع بحضور قيادات الحركة وأعضاء المكتب السياسي وقيادة ساحة قطاع غزة، والمجلس العسكري، وقادة الفصائل والمقاومة.

وأهاب الحرازين، بأبناء شعبنا ومحبي المقاومة للمشاركة الواسعة في مسيرة أبي عبد الله، التي تنطلق  بعد العصر إلى ساحة الكتيبة الخضراء.

ومجدداً دعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين في بيان صحفي، لتأدية صلاة الغائب على روح القائد الوطني الكبير شلح ، ابن غزة وابن فلسطين البار، الذي وافته المنية في منفاه بعد صراع مع المرض.

وسيتم التجمع، في تمام الساعة الثالثة عصراً من المسجد العمري الكبير..

وبينت الحركة، أنه سيم فتح بيت عزاء للفقيد الدكتور في ساحة الكتيبة لأداء واجب العزاء والمواساة برحيل الأمين.. حيث ستنطلق مسيرة حاشدة بعد أداء صلاة الغائب من المسجد العمري الكبير وصولاً لمكان بيت العزاء.

انشر عبر
المزيد