"الأونروا" في لبنان وبيان التعليق المستفز وغير اللائق..

22 أيار 2020 - 09:55 - الجمعة 22 أيار 2020, 21:55:16

بقلم: علي هويدي
في بيان رسمي صدر عنه اليوم قرر مدير الأونروا في لبنان آسفاً تعليق عملية توزيع المساعدات النقدية للاجئين الفلسطينيين في لبنان حتى إشعار آخر، محملاً المسؤولية الكاملة للاجئين الفلسطينيين. 
وبأن التعليق جاء نتيجة "الفوضى التي حصلت اليوم في مراكز الأونروا" وبأن "المستفيدين ما زالوا غير مستجيبين لدعوات الأونروا المتكرِرة للالتزام بالجدول الذي وضعته بحسب الأحرف الأبجدية ولا بالتدابير الوقائية بما فيها التباعد الاجتماعي". 
و"نتيجة لذلك يستحيل على موظفي الوكالة خدمة المستفيدين، كما أن خطر الإصابة بفيروس كورونا مرتفع جداً بالنسبة للمستفيدين وموظفي الاونروا والمجتمع المحلي ككل". 
ومذكراً في البيان بأن "الاونروا ملتزمة بإكمال عملية التوزيع وتؤكد أن كل لاجئ مستحق لهذه المساعدة سيحصل عليها بغض النظر عن المهل المحدّدة سابقاً".
وبأن الوكالة "ستقوم بمراجعة كل أوجه هذه العملية بما في ذلك الإشكالات التي واجهها المستفيدون في بعض فروع بوب فايننس وكيفية الحصول على أرقام الحوالات".
أسهل ما يكون بالتهرب من المسؤولية هو بإلقاء اللوم على الضحية. لماذا لم يقل المدير العام بأن المشكلة كانت من أول العملية إلى آخرها بدون تخطيط جيد ومدروس وعملي؟، وبأن إدارة الوكالة لم تحسن تقدير الموقف والسيناريوهات المحتملة للتوزيع؟، خاصة بأنها أخذت فرصتها في عملية التسديد والمقاربة وإعادة التقييم ولمدة خمسة أيام دون نتيجة. 
كان الأوْلى أن يبادر المدير العام بالاعتذار من اللاجئين على إهانة كرامتهم والفوضى والاساءة التي تسبب بها لهم نتيجة سوء إدارة العملية، لا أن يحملهم المسؤولية باصدار بيان مستفز وغير لائق..

انشر عبر
المزيد