مقبرة شهداء فلسطين في بيروت تتزين لاستقبال عيد الفطر

21 أيار 2020 - 12:46 - الخميس 21 أيار 2020, 12:46:35

وكالة القدس للأنباء - متابعة

يقوم أهالي مخيم شاتيلا في بيروت، بتنظيف مقبرة شهداء الثورة الفلسطينية بشكل دائم قبل بداية عيد الفطر من كل عام.

كما يقوم أهالي شهداء فلسطين ومؤسسات المجتمع المدني والفصائل الفلسطينية بتنظيف المقبرة 3 مرات في كل عام في ذكرى الشهيد الفلسطيني وفي عيدي الفطر والأضحى. 

وبحسب أهالي المخيمات الفلسطينية في بيروت كما باقي المخيمات، فإن المقبرة تعتبر رمزاً من رموز النضال الفلسطيني، حيث "يرقد فيها العديد من الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم لأجل القضية الفلسطينية.

يذكر أن مقبرة الشهداء في بيروت أنشئت عام 1958 خلال الإضطرابات التي شهدها لبنان، وذلك بسبب خطورة وصول اللاجئين الفلسطينيين إلى المقابر الأخرى، وتحديداً مقبرة الباشورة الواقعة في شمال محلة البسطة التحتا، لأنها وما جاورها كانت مسرحاً لتبادل النيران في تلك الفترة.

وتضم المقبرة جثامين قادة وشهداء فلسطينيين كمفتي القدس الحاج أمين الحسيني والشهيد غسان كنفاني، والشهداء القادة كمال ناصر وكمال عدوان وماجد أبو شرار، إلى جانب مناضلي الجيش الأحمر الياباني وغيرهم.

انشر عبر
المزيد