الإطاحة بالمليارات من قيمة اللاعبين بسبب كورونا

06 أيار 2020 - 07:15 - الأربعاء 06 أيار 2020, 19:15:00

برشلونة – وكالات

ستؤدي أزمة فيروس كورونا التي تسببت بتعليق منافسات كرة القدم في مختلف أنحاء العالم، إلى انخفاض قد يبلغ 10 مليارات يورو في قيمة لاعبي أبرز عشر بطولات أوروبية.

وبحسب دراسة نشرتها شركة "KBMG" للمحاسبة الأربعاء، شملت البطولات الخمس، إضافة إلى دوريات أوروبية بارزة هي هولندا وبلجيكا والبرتغال وتركيا، والدرجة الأولى في إنجلترا "تشامبيونشيب"، رجحت شركة المحاسبة انخفاض القيمة الإجمالية للاعبين فيها بنحو 10 مليارات يورو، في حال عدم استكمال موسم 2019-2020.

وأشارت "KBMG" إلى أن هذا التقدير يستند إلى "السيناريو الأسوأ"، أي عدم استكمال الموسم.

لكن معاودة المنافسات في غياب الجمهور لن تكون من دون تبعات مالية أيضا، إذ قدرت الشركة أن الخسائر ستصل إلى 6,6 مليار يورو في حال غياب المشجعين عن مباريات البطولات العشر (في عملية حسابية أجريت قبل إلغاء الدوري في فرنسا وهولندا).

وأوضحت "KBMG" في تقريرها الأربعاء: "يظهر تحليلنا الأحدث أن القيمة الإجمالية للاعبين الـ4138 في أكبر عشر بطولات أوروبية، ستنخفض بنحو 10 مليارات يورو، بتراجع نسبته 26,5 % منذ فبراير وفق السيناريو الرقم 1"، أي عدم استكمال الموسم.

وأضافت:" قيمة اللاعبين ستنخفض بـ6,6 مليار يورو، أي بتراجع نسبته 17,7 %، وفق السيناريو الرقم 2"، أي الاستكمال لكن من دون جمهور.

وبحسب التقرير، لا يزال نجما خط هجوم باريس سان جرمان الفرنسي، البرازيلي نيمار وزميله كيليان مبابي، أغلى لاعبين في العالم، لكن عدد اللاعبين الذين تتخطى قيمتهم السوقية 100 مليون يورو، سينخفض من 15 قبل أزمة "كوفيد-19"، إلى ثمانية في أعقابها، في حال عدم استكمال الموسم.

ورجحت "KBMG" أن تدفع الخسائر المالية الأندية إلى تعزيز صفقات "التبادل" أو ضم لاعبين على سبيل الإعارة، بدلا من إنجاز صفقات انتقال كاملة.

انشر عبر
المزيد