في يوم العمال

"الجهاد الإسلامي": عمالنا أيقونة صمود وتضحية

01 أيار 2020 - 08:58 - الجمعة 01 أيار 2020, 20:58:59

وكالة القدس للأنباء - متابعة
أكدت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، دعمها للعمال الفلسطينيين الذين شكلوا على مدار سنوات الصراع أيقونة صمود وقدموا التضحيات الجسام وشاركوا بفعالية وجدارة في كل مراحل المقاومة وكانوا في خط الدفاع المتقدم عن شعبهم وقضيتهم، وأبهروا العالم بمهنيتهم وحرفيتهم العالية في شتى المجالات. 
وشددت الحركة في بيان صحفي، اليوم الجمعة، في عيد العمال، على وقوفها إلى جانب العمال في نيل حقوقهم وتعزيز صمودهم والمساهمة في توفير فرص العمل الكريمة لهم.
وقالت الحركة في بيانها: "نؤيد كل جهد وطني للضغط على الأطراف المختلفة من أجل إعادة فتح المصانع والورش والمعامل التي أغلقت بسبب الحصار أو دمرت بسبب العدوان حتى يعود العامل الفلسطيني لعمله وإنتاجه الذي يسهم في بناء الاقتصاد الوطني القائم على العمل والمتحرر من التبعية للاحتلال المجرم". 
وجددت الحركة دعوتها لمقاطعة المنتجات الصهيونية ومنتجات الشركات الداعمة للكيان الصهيوني، والاعتماد على المنتج المحلي الذي تتم صناعته بأيدي عمالنا وحرفيينا المحترفين المهرة.
واعتبرت الحركة هذه الدعوة من الواجبات الوطنية الأساسية ومن أوجه الدعم للعامل الفلسطيني وتعزيز صمود الجبهة الداخلية. 
وطالبت بوقف كل الشراكات التجارية مع الاحتلال الصهيوني الذي يسعى من خلال هذه الشراكات إلى تدمير العلاقات التجارية الوطنية الاستفادة من السوق الوطنية في ترويج صناعته والالتفاف على حركة المقاطعة العالمية للمنتج الصهيوني.

انشر عبر
المزيد