دون تقديم اعتذار رسمي.. جريدة الجمهورية تحذف كاريكاتورها المسيء للفلسطينيين

16 نيسان 2020 - 09:27 - الخميس 16 نيسان 2020, 09:27:21

وكالة القدس للانباء - متابعة

أثار كاريكاتور نشرته صحيفة "الجمهورية" اللبنانية شبه الفلسطينيين بفيروس "كورونا" سخطاً وغضباً شعبياً وفصائلياً في صفوف الفلسطينيين عامة واللاجئين الفلسطينيين في لبنان خاصة.

ويساوي الكاريكاتور الذي جاء بمناسبة مرور الذكرى الـ45 لاندلاع الحرب الأهلية اللبنانية، بين الفلسطيني في تلك الحقبة وفيروس "كورونا" في هذه الأيام، ما أثار حفظية الفلسطينيين وكثير من اللبنانين على حد سواء.

وبعد بيانات الشجب، والتواصل مع المسؤولين اللبنانيين، وتحديداً المدير العام للأمن العام اللبناني، اللواء عباس إبراهيم، حذفت الصحيفة الكاريكاتور، ونشرت، توضيحاً قالت فيه: "إن نشر الكاريكاتور الثلاثاء، لا ينطلق من أي أبعاد، ولا من خلفية نكء جراح الماضي، أو استهداف العلاقات اللبنانية-الفلسطينية أو الإساءة إليها".

وأضافت: "مع التأكيد أيضاً على أن الكاريكاتور المذكور، لا يعبر من قريب أو بعيد عن توجه "الجمهورية" الحريصة على بناء أفضل العلاقات، وعلى استقرار لبنان والنأي به عن كل ما يؤدي إلى إعادة تكرار كل الصور السوداء التي شهدها لبنان في الماضي. ومن هنا، فإن هذا الكاريكاتور يعبر عن رأي الفنان أنطوان غانم الذي رسمه والذي لم يكن يقصد أي إهانة أو استهداف أو تجريح، فاقتضى التوضيح".

توضيح لا يتضمن أي اعتذار عن كاريكاتير يحتوي من العنصرية ونسف الحقائق كماً لا يمكن القبول به إعلامياً وأخلاقياً. تزامن مع شكر من قيادة منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان للواء إبراهيم، لـ "تدخله لحل المشكلة التي تسبب بها نشر جريدة "​الجمهورية"

وأضاف البيان: "في هذا السياق فإن ​القيادة​ تثمن عاليا الجهود التي بذلها اللواء إبراهيم لدى إدارة جريدة الجمهورية، التي وعدته بسحب الرسم الكاريكاتوري وتقديم الإعتذار للقيادة الفلسطينية والشعب الفلسطيني".

انشر عبر
المزيد