في الذكرى الـ 72 لمجزرة دير ياسين

"الجهاد الإسلامي": جرائم الاحتلال لن تسقط بالتقادم ولن نغفر للاحتلال جرائمه ولن ننساها

08 نيسان 2020 - 08:51 - الأربعاء 08 نيسان 2020, 20:51:41

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أكد المتحدث باسم "حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين" أ. مصعب البريم، أن "جرائم الاحتلال لن تسقط بالتقادم، ولن نغفر للاحتلال جرائمه ولن ننساها، والمقاومة باقية مستمرة حتى تحرير أرضنا ومقدساتنا ودحر الاحتلال عن كامل أرضنا".

كلام البريم جاء تصريح له بمناسبة مرور الذكرى الـ 72 لمجزرة دير ياسين، مضيفا، أن دماء الشهداء هي شريان وعلامة حياة قضيتنا الفلسطينية.

وقال البريم: إن "الاحتلال وعبر فكر المجزرة والقتل الجماعي حاول اغتيال الحقوق الثابتة لشعبنا ولكنه فشل".

ويُصادف اليوم الأربعاء الذكرى الـ72 لمجزرة دير ياسين، التي راح ضحيّتها ما بين 250 إلى 360 شهيدًا من سكان القرية الواقعة غربيّ مدينة القدس المحتلّة، قُتلوا بدم بارد، في هجوم نفّذته الجماعتين الصّهيونيّتين الإرهابيّتين "آرغون" و"شتيرن"، في أبشع تجسيد لممارسة العصابات الصهيونية الإرهابية، لسياسة التطهير العرقي بحق الفلسطينيين خلال أحداث النكبة في العام 1948.

انشر عبر
المزيد