إستطلاع حديث لرأي الأميركيين.. من يتقدّم بين ترامب وبايدن؟!

29 آذار 2020 - 05:42 - الأحد 29 آذار 2020, 17:42:53

وكالة القدس للأنباء - متابعة
كشفت شبكة "فوكس نيوز" الأميركية، أنّ استطلاعاً حديثاً للرأي في الولايات المتحدة الأميركية، أظهر أنّ المرشح "الديمقراطي"، جو بايدن، يتقدّم على الرئيس الأميركي الحالي، دونالد ترامب، المرشّح الجمهوري للانتخابات المقبلة.
  وبحسب "فوكس نيوز"، فإنّ حظوظ بايدن في مقابل ترامب ارتفعت إلى 9 نقاط تقريباً بشكل عام، فيما وصل الفرق بينهما إلى 25 في المقاطعات، مقارنة بـ10 نقاط كان تملكها هيلاري كلينتون المرشّحة الديمقراطية في الانتخابات الأخيرة، وذلك بحسب ما أظهر الإستطلاع الذي أجري في 18 و19 آذار على عينة من 512 شخصا بالغاً.
وفي وقت سابق، أظهر استطلاع للرأي أجرته شبكة "إيه بي سي نيوز" ومعهد "إيبسوس" ونشرت نتائجه، يوم الجمعة، أنّ غالبية من الأميركيين توافق على عمل الرئيس دونالد ترامب في مواجهة الأزمة المرتبطة بتفشي فيروس "كورونا" المستجد.
وكشف الاستطلاع أن 55% من الأميركيين يؤيدون إدارة ترامب للأزمة، مقابل 45% لا يؤيدونها.
ويعكس ذلك تحوّلاً واضحاً في رأي الأميركيين خلال أسبوع، بعدما أظهر استطلاع سابق للمعهد نفسه نشر في 13 آذار أن 43% فقط من الأميركيين يؤيّدون عمل ترامب، مقابل 54% لا يؤيدونه.
وبعدما قلل لفترة طويلة من حجم الوباء وانعكاساته على الولايات المتحدة، بدّل الرئيس الجمهوري نبرته لاحقاً، داعياً إلى "الوحدة الوطنية" في مواجهة هذا "العدو الخفي"، ساعياً إلى توحيد الصفوف، ولو أنه لا يزال يواصل هجماته بشكل متقطع على بعض أعضاء الكونغرس الديمقراطيين ووسائل الإعلام التي يتهمها بنشر "أخبار كاذبة".

انشر عبر
المزيد