تقرير أممي: الاحتلال هدم وصادر 14 مبنى فلسطينيًا بأسبوعين

21 آذار 2020 - 09:44 - السبت 21 آذار 2020, 21:44:02

​يافا المحتلة - وكالات

قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة (أوتشا) إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدمت وصادرت 14 مبنى فلسطينيًا خلال الأسبوعين الماضيين، بحجة الافتقار إلى رخص البناء.

وذكر المركز في تقرير "حماية المدنيين" الذي يُغطي الفترة ما بين 3-16 آذار/مارس 2020، أن عمليات الهدم أدت إلى تهجير 29 شخصًا وإلحاق الأضرار بـ 60 آخرين.

وأوضح أن عشرة من هذه المباني تقع في المنطقة (ج)، بما فيها خمسة مبانٍ قُدِّمت كمساعدات إنسانية، وهذه الأخيرة كانت عبارة عن خيمتين سكنيتين في تجمُّع عين الرشاش الرعوي بمدينة رام الله وخيمة سكنية ومرحاض متنقل ونظام لتوليد الكهرباء بألواح الطاقة الشمسية بالقرب من بيت جالا في مدينة بيت لحم.

وأشار إلى أن المباني الأربعة الأخرى كانت تقع في القدس، بما فيها مبنيان هدمهما أصحابهما بأنفسهم، لافتًا إلى أنه منذ مطلع هذا العام، هُدم 47 مبنًى في القدس، حيث هُدم نحو 60 في المائة منها على يد أصحابها، بعدما أصدرت السلطات الإسرائيلية الأوامر لهم بذلك.

وأوضح أن قوات الاحتلال جرّفت مقطعًا من طريق ترابي يربط خمسة تجمعات رعوية في جنوبي الخليل بالمركز الرئيس الذي يحصلون فيه على الخدمات، وتقع هذه التجمعات، التي تؤوي نحو 700 نسمة، في منطقة إطلاق نار مغلقة لأغراض التدريب العسكري الإسرائيلي (مسافر يطا).

ونتيجةً ذلك، يتعين على هؤلاء السكان-بحسب التقرير- أن يسلكوا طريقًا بديلًا طويلًا للوصول إلى مركز الخدمات الرئيسي والسوق في بلدة يطا، ويواجه جميع أفراد السكان في منطقة إطلاق النار هذه، والبالغ عددهم 1,300 نسمة، بيئة قسرية تعرِّضهم لخطر الترحيل القسري منها.

ووفق التقرير الأممي، فإنه في يوم 11 آذار/مارس، أطلقت قوات الاحتلال النار باتجاه فتًى فلسطيني يبلغ من العمر 16 عامًا وقتلته، وأصابت 132 فلسطينيًا آخرين، من بينهم 17 طفلًا، خلال اشتباكات جنوبي نابلس.

كما أصيبَ 67 فلسطينيًا آخرين، من بينهم 20 طفلًا، بجروح على يد القوات الإسرائيلية في اشتباكات متعددة في مختلف أنحاء الضفة الغربية، وقد سُجّلت نصف الإصابات تقريبًا (33 إصابة) بالقرب من قرية العَرَقة في جنين خلال محاولات قام بها الفلسطينيون لقصّ مقاطع من السياج واجتيازه إلى المنطقة المغلقة خلف الجدار.

وذكر تقرير "أوتشا" أن قوات الاحتلال نفّذت خلال الأسبوعين الماضيين 78 عملية تفتيش واعتقال في مختلف أنحاء الضفة الغربية، واعتقلت 110 فلسطينيين، بينهم 16 طفلًا.

ويمثّل هذا العدد انخفاضًا، المقارنة مع متوسط هذه العمليات قد فاق الـ 100 عملية نُفِّذت كل أسبوعين منذ مطلع هذا العام. ونُفذت غالبية هذه العمليات في القدس (22) وقرى رام الله (20).

وفي قطاع غزة، أطلقت القوات الإسرائيلية النيران التحذيرية في 28 مناسبة على الأقل في المناطق المحاذية للسياج الحدودي مع "إسرائيل" وقبالة ساحل غزة في سياق القيود المستمرة على الوصول، ولم تسجَّل أي إصابات أو أضرار.

وأوضح تقرير "أوتشا" أن ثلاثة فلسطينيين أصيبوا بجروح وأُتلفَ ما لا يقل عن 385 شجرة و15 مركبة على يد مستوطنين إسرائيليين، وذلك في بلدة العوجا (أريحا) والمنطقة الخاضعة للسيطرة الإسرائيلية في مدينة الخليل.

انشر عبر
المزيد