"الجهاد" تهنئ المحررين الساعد وهرشة بالسلامة بعد الإفراج عنهما من معتقلات السلطة

27 شباط 2020 - 05:55 - الخميس 27 شباط 2020, 17:55:28

الجهاد تهنئ المحررين
الجهاد  تهنئ المحررين

وكالة القدس للأنباء - متابعة

قدم وفد من "حركة الجهاد الإسلامي" بالضفة الغربية المحتلة التهنئة للأسيرين المحررين المجاهدين: ماهر الساعد وأرقم هرشة بعد الإفراج عنهما من معتقلات الأجهزة الأمنية التابعة لسلطة الحكم الإداري الذاتي المحدود، وذلك بعد اعتقالهما على خلفية سياسية لأيام عدة.

وفي ذات السياق أكد مصدر قيادي في "الجهاد الإسلامي" بالضفة المحتلة أن الاعتقال السياسي يشكل جرحاً في صميم الجهود المبذولة لتجسيد الوحدة الوطنية ومجابهة المخططات التصفوية للقضية الفلسطينية.

وطالب المصدر القيادي بالضفة المحتلة أجهزة السلطة بالكف عن الممارسات التعسفية بحق الأسرى المحررين، ووقف "التنسيق الأمني" مع سلطات العدو الصهيوني، حفاظاً على الوحدة الوطنية..

يشار إلى أن أجهزة أمن السلطة اعتقلت الأسير المحرر ماهر الساعد الذي أمضى في سجون الاحتلال الصهيوني ما يزيد عن 15 عاما، وصادرت سيارته وجهاز الكمبيوتر الخاص به مطلع الأسبوع الجاري، وهو طالب ماجستير في جامعة النجاح الوطنية وقد أعلن إضرابه المفتوح عن الطعام فور اعتقاله لدى أجهزة السلطة، فيما اعتقلت تلك الأجهزة الأسير المحرر أرقم هرشة مباشرة بعد مشاركته في تشييع جثمان الشهيد بدر هرشة الذي استشهد في مواجهات مع قوات الاحتلال الصهيوني ببلدة قفين بطولكرم.

انشر عبر
المزيد