العينا يستقبل الشيخ العيلاني في صيدا مباركاً لـ"الجهاد" في إستشهاد مجاهديها

27 شباط 2020 - 05:43 - الخميس 27 شباط 2020, 17:43:37

خلال الاستقبال
خلال الاستقبال

وكالة القدس للأنباء – متابعة

استقبل منسق العلاقات الخارجية في "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان، الحاج شكيب العينا، اليوم الخميس، إمام مسجد الغفران، الشيخ حسام العيلاني، في مكتب الحركة بمدينة صيدا وبحضور مسؤول العلاقات الخارجية في صيدا، جهاد كوسا.

قدم الشيخ العيلاني التهاني والتبريكات لـ"حركة الجهاد الإسلامي" في فلسطين بإستشهاد مجاهديها في الإعتداء الأخير الذي إستهدف الحركة في غزة ودمشق، معبراً عن إعتزازه بمواقف الحركة وجناحها العسكري سرايا القدس في الرد القاسي والنوعي الذي قامت به تجاه الإعتداءات الأخيرة، ومثنياً على دور الحركة في الحفاظ على وحدة الموقف واستمرار المقاومة بكل أشكالها في صراعها مع العدو الصهيوني.

بالمقابل رحب العينا بالشيخ العيلاني شاكراً له زيارته، مؤكداً أن حركة الجهاد إختارت طريق المقاومة نهجاً وأسلوباً من أجل تحرير فلسطين كل فلسطين من الاحتلال الصهيوني، وهي ما زالت ملتزمة بهذا النهج وستستمر به حتى إنهاء وجود هذا الكيان الغاصب.

مضيفا أن الحركة تقوم بما تؤمن به وتم تأسيسها لأجله  وهو خيار  المقاومة والجهاد والتصدي للعدو الصهيوني بكل الأشكال والوسائل حتى تحقيق الهدف الأثمن والمتمثل بتحرير فلسطين كامل فلسطين

وأشار العينا إلى أن سياسة الحركة واضحة وثابثة في منع العدو الصهيوني لفرض معادلات جديدة تجاه الشعب الفلسطيني من ناحية الهجوم والتعدي على الآمنين متى شاء، فارضاً عليه معادلة ردع جديدة، مؤكداً أن فلسطين لا تقبل القسمة على إثنين وستبقى فلسطين عربية إسلامية  تقاوم هذا الإحتلال حتى تحرير كل شبر منها.

وفي الختام وجه الطرفان التحية لشعبنا الفلسطيني وللمقاومين المجاهدين المرابطين في أرض الثبات في فلسطين، مشددين على أن لا خيار أمام الأمة والشعب الفلسطيني لتحرير الأرض والمقدسات إلا بالوحدة والمقاومة.

انشر عبر
المزيد