لأول مرة.. حاخام "إسرائيلي" في القصر الملكي السعودي.. وماذا بعد؟

21 شباط 2020 - 05:51 - الجمعة 21 شباط 2020, 17:51:33

وكالة القدس للأنباء – متابعة

تتسارع خطوات التطبيع العلنية بين المملكة السعودية وكيان العدو الصهيوني، بتماهٍ متناسق مع تصريحات رئيس وزراء العدو الصهيوني بنيامين نتنياهو، وخطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لتصفية القضية الفلسطينية.

وفي الوقت الذي أعلن فيه نتنياهو عن فتح الأجواء السعودية أمام شركات الطيران الصهيونية، والموافقة على زيارة الصهاينة إلى المملكة بجوازات سفرهم "الإسرائيلية"، تقدم الملك سلمان بن عبد العزيز خطوة في هذا الاتجاه التطبيعي باستقباله الحاخام "الإسرائيلي" ديفيد روزين في قصره الملكي. 

ويأتي هذا الفعل التطبيعي "المميز" ضمن استقبال الملك سلمان وفدا من مجلس إدارة مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات، ومن بينهم الحاخام "الإسرائيلي"، ديفيد روزين.

وكانت وكالة الأنباء السعودية الرسمية قد نشرت خبراً بشأن استقبال العاهل السعودي للوفد، لكنها لم تشر إلى أسماء كل منهم على حدة، واكتفت بنشر صور للقاء. ..

والجدير بالذكر أن الملك السابق عبدالله بن عبد العزيز، كان قد رعا مؤتمرين في العام 2008 واحد في مدريد وثانٍ في نيويورك، تحت عنوان حوار الحضارات والأديان، بحضور وفد "إسرائيلي" كان على رأسه شمعون بيريز وتسيبي ليفني.



أرشيف

الملك السعودي السابق عبد الله بن عبد العزيز يلتقي الحاخام الصهيوني ديفيد روزين في العام 2014

انشر عبر
المزيد