أمن السلطة يعتقل الأسير المحرر الجهادي أحمد محمد نصر

21 شباط 2020 - 09:07 - الجمعة 21 شباط 2020, 09:07:29

وكالة القدس للأنباء – متابعة

تواصل أجهزة أمن سلطة الحكم الإداري الذاتي المحدود، المعروفة باسم "الأمن الوقائي" دورها المرسوم في إطار "التنسيق الأمني" ملاحقة وتعقب واعتقال المجاهدين والمقاومين بمن فيهم الأسرى المحررين، ولا تتوانى هذه الأجهزة عن إطلاق رصاصاتها القاتلة لفض الاحتفالات التي يقيمها الفلسطينيون للأسرى المحررين، كما جرى مع الفتى  صلاح زكارنة الذي اغتيل برصاص أجهزة أمن السلطة أثنا ء مشاركته في استقبال الأسير المحرر علي تيسير زكارنة من بلدة قباطية جنوب جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

وآخر فصول "التنسيق الأمني" هو اعتقال الأسير المحرر والقيادي في حركة الجهاد الإسلامي أحمد محمد نصر، المعروف بـ "أبي الحسن"، من قبل جهاز الأمن الوقائي.

والاسير المحرر احمد محمد نصر (50 عاما) من بلدة كفر نعمة قرب رام الله المحتلة. وهو مدير مركز يافا للنشر والتوزيع، وجرى اعتقاله سابقا من قبل جهاز المخابرات التابع للسلطة على خلفية توزيع كتاب درب الصادقين من تأليف الاسير محمد ابوطبيخ.

علما بإن احمد نصر من ذوي الاحتياجات الخاصه، ويعاني مشاكل في التنفس والرئة.

انشر عبر
المزيد