محاولات صهيونية لإحباط تحركات أوروبية مناهضة لـ"صفقة القرن"

20 شباط 2020 - 12:42 - الخميس 20 شباط 2020, 12:42:36

تحركات أوروبية مناهضة لـصفقة القرن
تحركات أوروبية مناهضة لـصفقة القرن

وكالة القدس للأنباء - متابعة

شرعت (سلطات العدو الصهيوني) في تحرك دولي لإحباط أي مبادرة أوروبية مضادة لخطة الإملاءات الأميركية لتصفية القضية الفلسطينية المعروفة بـ"صفقة القرن".

وذكرت صحيفة "يسرائيل هيوم" أن مستشار الأمن القومي الصهيوني مائير بن شابات التقى في القدس المحتلة أمس بنظيره اليوناني أليسكاندروس دياكوفلوس، وطلب منه أن تدعم الحكومة اليونانية "صفقة القرن" وأن تعمل على إحباط أي تحرك أوروبي لتقديم خطة موازية.

ونوهت الصحيفة إلى أن بن شابات طلب من دياكوفلوس تحركاً يونانياً لمنع أي مبادرات داخل الاتحاد الأوروبي للرد على "صفقة القرن".

وأشارت الصحيفة إلى أن حرص (كيان العدو) على الاستعانة بخدمات اليونان يأتي في ظل مؤشرات على توجه عدد من الدول الأوروبية لطرح مبادرة داخل أروقة الاتحاد الأوروبي تدعو للاعتراف بالدولة الفلسطينية.

وأوضح معلق الشؤون السياسية في الصحيفة، أرئيل كهانا، أنه على الرغم من أن هناك مؤشرات على فشل المبادرة التي يقودها وزير خارجية لوكسمبورغ جان أسلبورن، إلا أن "إسرائيل" تواصل تحركاتها الدبلوماسية لإحباط أية مبادرات مماثلة.

وذكرت الصحيفة أن لقاء بن شابات دياكوفلوس بحث أيضا التعاون الأمني والطاقة والتقنيات المتقدمة، مشيرة إلى أن الوفد اليوناني طلب مساعدتها في إعادة تشكيل وتنظيم مجلس الأمن القومي في أثينا.

وفي سياق منفصل، وبهدف الاستعداد لتطبيق "صفقة القرن" على الأرض، أعلنت شركة الكهرباء الإسرائيلية أنها تقوم بالاستعدادات اللازمة لإمكانية ضم منطقة غور الأردن والمستوطنات في الضفة الغربية لإسرائيل.

وقال رئيس مجلس إدارة الشركة، رون طال، خلال زيارته لمستوطنة "إيتمار" القريبة من نابلس إن ضم المستوطنات للكيان سيفرض على شركته تطوير شبكاتها في الضفة الغربية المحتلة.

وكشف أن الشركة تعد خطة "خماسية" بهدف مواءمة أنشطتها في الضفة الغربية مع صفقة القرن، مشيراً إلى أن الشركة تنطلق من افتراض مفاده أن تطبيق الخطة الأميركية سيسهم في زيادة أعداد المستوطنين بشكل كبير.

وتعهد طال، الذي عمل في السابق جنرالاً في الجيش الصهيوني، أمام المستوطنين بأن يتم إعداد الشركة لكي تتمكن من مواءمة أنشطتها مع تطبيق "الصفقة".

من ناحيته، قال رئيس مجلس مستوطنات شمال الضفة المحتلة يوسي دغان إن الهدف الأسمى له ولزملائه في قيادة المستوطنين يتمثل في مضاعفة عدد المستوطنين في الضفة ليصل إلى مليون مستوطن.

انشر عبر
المزيد