تطبيع علني.. ماذا حدث في رحلة "إسرائيلي" للمملكة العربية السعودية..؟

17 شباط 2020 - 03:50 - الإثنين 17 شباط 2020, 15:50:08

وكالة القدس للأنباء - متابعة

كتبت صحيفة "يديعوت أحرنوت"، عن رحلة لمدون "إسرائيلي" في المملكة العربية السعودية، بعد السماح بسفر "الإسرائيليين" إليها.

وأفادت الصحيفة، أن اليهودي أليكس ليفشين استغل الإذن الجديد من السعودية والذي ينص على السماح لـ"الإسرائيليين" بالسفر إلى المملكة العربية السعودية وكان من أوائل الزوار الذين قاموا بجولة واسعة في المملكة، وخرج بانطباح مفاده إنها تشبه أمريكا أكثر من الشرق الأوسط.

ووفقاً للصحيفة فليفشين يقول أنه عند وصوله المطار السعودي أخرج جواز سفره "الإسرائيلي" واظهره للشرطة هناك فابتسم رجال الشرطة السعوديون وقالوا له: "هذه المرة سوف تقضي وقتاً هنا كإسرائيلي".

وكان ما يسمى بوزير الداخلية "الإسرائيلي" أرييه درعي أعلن في نهاية كانون الثاني/يناير الماضي، أنه وقع على مرسوم يقضي بالسماح لليهود ولكل من يحمل الجواز "الإسرائيلي" بالسفر إلى السعودية لأغراض تجارية ودينية.

ويسمح مرسوم درعي بالمغادرة إلى المملكة السعودية بشكل علني لأول مرة منذ قيام "إسرائيل"، علماً أن "إسرائيل" كانت تمنع السفر للسعودية بالجواز "الإسرائيلي"، حيث كانت تصنف السعودية "دولة عدوا".

ووفقا لبيان صادر عن وزارة داخلية الكيان، فإن المرسوم اتُخذ بقرار مشترك مع المؤسسة الأمنية ووزارة الخارجية ومجلس الأمن القومي والجهات الأخرى ذات الصلة.

وكان السفر العلني غير الرسمي من كيان العدو للسعودية مقتصرا على فلسطينيي 48 لأداء مناسك الحج والعمرة بموجب الوصاية الأردنية.

انشر عبر
المزيد