مستوطنون يعطبون أكثر من 100 مركبة بالجليل المحتل

11 شباط 2020 - 01:58 - الثلاثاء 11 شباط 2020, 13:58:58

الداخل المحتل - وكالات

أقدم مستوطنون من عصابة ما يسمى "تدفيع الثمن" فجر الثلاثاء على إعطاب إطارات مركبات وخط شعارات عنصرية معادية للعرب في قرية الجش في الجليل الأعلى بالداخل الفلسطيني المحتل.

وقال مواطنون من القرية إن المتطرفين اعتدوا على عشرات السيارات الخصوصية وقاموا بثقب إطاراتها، وخطوا شعارات عنصرية وتحريضية على اثنين من المباني، منها "استيقظوا يا يهود" و" التوقف عن الانصهار".

وأفاد شهود عيان أن الاعتداءات وإعطاب الإطارات طال أكثر من 107 مركبات، كما أنه تم خط شعارات عنصرية على جدران المسجد في القرية.

وذكرت الشرطة الصهيونية في بيان لها أنها استنفرت قواتها إلى القرية، حيث شرعت بجمع الأدلة من موقع الجريمة، علما أنه تم إعطاب إطارات عشرات المركبات، وفتحت تحقيقًا في ملابسات جريمة الكراهية دون أن تنفيذ أي اعتقالات.

وهذه ليست المرة الأولى التي يعتدي فيها متطرفون على ممتلكات الأهالي في قرية الجش وقرى الجليل الأعلى وسبق تنفيذ اعتداءات وخط شعارات عنصرية والاعتداء على مركبات ومنازل ومحال تجارية، لكن دون أن تقوم الشرطة بتنفيذ أي اعتقالات وتقديم الجناة للمحاكمة.

كما نفذت عصابات "تدفيع الثمن" اعتداءات عنصرية في العديد من البلدات الفلسطينية في المثلث والجليل والنقب والمدن الساحلية، حيث تستهدف العصابات أيضا الأماكن المقدسة والمساجد والكنائس والمقابر الإسلامية والمسيحية.

وأعرب المواطنون عن استيائهم وغضبهم العارمين في ظل تكرار هذه الجرائم العنصرية واستمرار التحريض على قتل العرب، وحملوا الشرطة مسؤولية عدم اجتثاث هذه الاعتداءات الخطيرة، واتهموها بالتساهل في قضايا من هذا القبيل خصوصا عندما يتعلق الأمر بالعرب.

 

انشر عبر
المزيد