جيش الاحتلال يتأهب للمواجهة..

خبير عسكري يوضح خيارات الفلسطينيين لمواجهة "صفقة القرن" أهمها تصعيد المقاومة

27 كانون الثاني 2020 - 10:46 - الإثنين 27 كانون الثاني 2020, 10:46:24

وكالة القدس للأنباء - متابعة

توقع الخبير العسكري اللواء المتقاعد واصف عريقات أن تشهد الأراضي الفلسطينية يوم غدٍ الثلاثاء  تصعيدا للمقاومة في وجه الاحتلال "الإسرائيلي" حال أعلن رسميًا عن "صفقة القرن" عقب الاجتماع المرتقب اليوم الاثنين بين رئيس وزراء العدو الصهيوني بنيامين نتنياهو ورئيس حزب "كاحول لافان" بني غانتس والرئيس الامريكي دونالد ترامب.

وأوضح اللواء عريقات في تصريح لفلسطين اليوم الإخبارية، بأن الخيارات أمام الشعب الفلسطيني في مواجهة "صفقة القرن" الأمريكية "الإسرائيلية" متعددة منها تصعيد المقاومة في كل مكان.

وأشار إلى أن الخيار الأخر أمام الفلسطينيين هو تكثيف العمل الديبلوماسي في جميع دول العالم كون ما تُسمى "صفقة القرن" صفقة أشخاص وليست دول فهي صفقة "ترامب ونتنياهو" لافتًا إلى عدم وجود اتفاق داخل الاحتلال "الإسرائيلي" وفق أخر احصائية تشجع "صفقة القرن" خشية من تصعيد الفلسطينيين للمقاومة ضد المستوطنين.

وقال: "إن الاعلان عما يُسمى صفقة القرن بشكل رسمي سيجبر الفلسطينيين على مقاومتها بكل السبل المتاحة أمامهم لأن المقاومة للشعب الفلسطيني هي ثقافة لم تتوقف مطلقًا منذ بداية الاحتلال وحتى اليوم".

"الصفقة" تحتاج لانتفاضة

وأضاف: "صفقة القرن ليست وليدة الساعة فهي تنفذ على الأرض منذ 3 سنوات، لكن ما دام الشعب الفلسطيني موجود على أرضه فهذه الصفقة لن تمر مطلقًا وسيتم مواجهتها بتصعيد المقاومة ضد الاحتلال".

وأكد الخبير العسكري بأن الجيش "الإسرائيلي" لن يتمكن من تركيع الشعب الفلسطيني وكسر ارادته، والإرادة والعزيمة هي المهمة الكبرى التي يجب على الشعب الفلسطيني ألا يفقدها لان الاحتلال يراهن على كسر الإرادة والعزيمة في مواجهته.

ويرى الخبير العسكري اللواء عريقات، بأن "صفقة القرن" تحتاج إلى انتفاضة عارمة في كل الأراضي الفلسطينية كما أنها تحتاج أيضًا إلى مواجهات متفرقة حسب الظروف المؤاتية، مبينًا أن مقاومة شعبنا ضد الاحتلال لم ولن تتوقف مطلقًا.

وحول الدعم العربي لشعبنا الفلسطيني في مواجهة الاحتلال، قال: "شعبنا يعتمد بالدرجة الاولى على نفسه فالواقع العربي مؤلم وهناك انشغال كبير للدول العربية في مشاكلها الداخلية".

وبين أن الفلسطيني عليه الاعتماد على نفسه ورب العباد بالدرجة الاولى، حينما يصمد شعبنا في وجه الاحتلال "الإسرائيلي" فمن المؤكد بأن الشعوب العربية ستدعم شعبنا وستنتصر له ضد المحتل.

نشر 6 كتائب بالضفة المحتلة

وكانت وسائل إعلام عبرية ذكرت، بأن قوات الاحتلال الصهيوني تستعد لمواجهة الفلسطينيين عقب الاعلان عن "صفقة ترامب" من قبل الرئيس الامريكي ، والتي سيتبعها احتجاجات فلسطينية واسعة بحسب توقعات المستويات العسكرية والسياسية "الاسرائيلية".

وأشارت إذاعة جيش الاحتلال، إلى أن قيادة الاحتلال المركزية نشرت ست كتائب في الضفة الغربية المحتلة لمواجهة الفلسطينيين الغاضبين.

هذا وتوعد مسؤولون في السلطة الفلسطينية بـ"إجراءات صارمة ضد الاحتلال "الإسرائيلي" لمواجهة صفقة القرن".

(المصدر: فلسطين اليوم)

انشر عبر
المزيد