استشهاد ثلاثة شبان برصاص الاحتلال جنوب قطاع غزة

21 كانون الثاني 2020 - 10:44 - الثلاثاء 21 كانون الثاني 2020, 22:44:46

استشهاد ثلاثة شبان برصاص الاحتلال
استشهاد ثلاثة شبان برصاص الاحتلال

وكالة القدس للأنباء – متابعة

استشهد ثلاثة شبان فلسطينيين، مساء اليوم الثلاثاء، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، التي استهدفتهم بادعاء اجتيازهم السياج الفاصل عن مناطق الـ48، جنوب قطاع غزة، ونسب الجيش الإسرائيلي للشبان "محاولة إلقاء عبوة ناسفة" باتجاه قوات الاحتلال.

وادعى المتحدث باسم الجيش للإعلام العبري، أفيحاي أدرعي، أنه "رصدت قوات الجيش قبل قليل ثلاثة مشتبه بهم اجتازوا السياج الأمني في جنوب قطاع غزة ودخلوا إلى منطقة وعرة في منطقة الحدود".

وأضاف "هرعت القوات إلى المكان وقامت بتطويق المنطقة وبأعمال تمشيط بحثًا عن المشتبه بهم". وزعم أن الشبان الفلسطينيين "ألقوا عبوة ناسفة أو قنبلة يدوية باتجاه القوات".

وأكد أن جنود الاحتلال "أطلقوا النار باتجاه المشتبه بهم ورصدوا إصابتهم". وأضاف جيش الاحتلال الإسرائيلي في بيان لاحق، أن الشبان "تسللوا إلى عمق 400 متر داخل الأراضي الإسرائيلية، في ظل حالة الطقس الصعبة"، وتابع أنه "قوات الاحتلال أطلقت عليهم نيران المدفعية وقتلتهم".

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن جيش الاحتلال يجري في هذه الأثناء عمليات مسح للمنطقة التي استهدفتها مدفعية الاحتلال بواسطة الطائرات والمروحيات، للتأكد من "عدم وجود آخرين تسللوا إلى المكان"؛ فيما أكد المتحدث باسم الجيش عدم وجود أي خطر يهدد المستوطنات الإسرائيلية المحيطة.

وشهدت الأيام القليلة الماضية استئناف إطلاق البالونات الحارقة المفخخة من قطاع غزة على بلدات وتجمعات استيطانية إسرائيلية تقع في نطاق ما يسمى بـ"غلاف غزة"، المتاخم للسياج الأمني الفاصل شرق القطاع.

وتأتي العودة لإطلاق هذه البالونات بعد بضعة أشهر من الهدوء في إطار "تفاهمات التهدئة" التي تم التوصل إليها بوساطة مصرية، وتقضي بوقف استخدام "الأدوات العنيفة" التي تتضمن فعاليات الإرباك الليلي والبالونات المفخخة، في مقابل تسهيلات لتخفيف الحصار المفروض على القطاع منذ 13 عاما.

وتحظر القوات الإسرائيلية على الفلسطينيين في القطاع دخول المنطقة المحاذية للشريط الحدودي لمسافة 300 متر، وتطلق عليها اسم المنطقة العازلة، وتطلق النار أو تعتقل كل من يتواجد فيها.

وكانت القناة 13 الإسرائيلية، قد أشارت في نشرتها المسائية، أمس، الإثنين، إلى أن أجهزة الأمن الإسرائيلية لا تستبعد أن تقدم حركة حماس على مهاجمة مراسم إحياء ذكرى الهولوكوست بواسطة البالونات الحارقة والمفخخة، أو بواسطة السماح لما وصفتها بـ"الفصائل الصغيرة" بإطلاق قذائف صاروخية على المناطق المحيطة بالقطاع. وشددت القناة على أن السلطات الإسرائيلية بعثت برسالة إلى حماس، مفادها: "إذا قمت بمحاولة لتخريب قمة القادة التي ستعقد بالقدس، فلن نتردد في الرد بقوة"

انشر عبر
المزيد