السيد خامنئي للعرب: مصير المنطقة يتوقف على تحرير فلسطين

17 كانون الثاني 2020 - 01:03 - الجمعة 17 كانون الثاني 2020, 13:03:01

طهران - وكالات

قال المرشد الإيراني السيد علي خامنئي ، إنه "مرّ أسبوعان استثنائيان بأحداث حلوة ومرة على الشعب الإيراني"، مشيراً إلى أنَّ "اليوم الذي استُهدفت فيه صواريخ حرس الثورة القاعدة الأميركية هو أحد أيام الله".

وقال السيد خامنئي اليوم خلال خطبة الجمعة التي ألقاها في مصلّى طهران "الامبراطورية الصهيونية أرادت أن يُتهم قائدنا بالإرهاب وبمواجهتها كانت إرادة الجموع الايرانية، في وقت كان الشهيد سليماني من أقوى القادة في مكافحة الإرهاب، فقاموا باغتيال هذا القائد الذي لا مثيل له ولم يواجهوه وجهاً لوجه".

وشدد على أنَّ الصفعة الايرانية للولايات المتحدة الامريكية "كانت بالضربة التي استهدفت هيبتها واستكبارها، وهي كانت الأكبر لأنها أراقت ماء وجهها".

وفي ما يتعلق بقضيّة الطائرة الأوكرانية، قال السيد خامنئي إن "قلوبنا تحترق على ضحايا الطائرة التي سقطت".

أما في ما خصّ الاتفاق النووي، فأوضح السيد خامنئي أنه وبعد خروج أميركا من الاتفاق دعا إلى عدم الثقة بالدول الأوروبية الثلاث: بريطانيا وفرنسا وألمانيا، "فهذه الحكومات الحقيرة تحاول تركيع الشعب الإيراني، وأقول لهم أنتم أضعف من تركيعه"، مشيراً إلى أن "إيران ليست ضدّ المفاوضات ولكن ليس من موقع الضعف".

ولفت إلى وجود مساع مغرضة لخلق خلافات بين الشعبين الإيراني والعراقي من خلال ضخ إعلامي "شيطاني".

وقال إن "القوى الغربية بالاعتماد على التقنية والسلاح والإعلام الكاذب استطاعت السيطرة على بلدان المنطقة، في وقت يتوقف مصير المنطقة على تحررها من الهيمنة الأميركية وتحرر فلسطين".

 

انشر عبر
المزيد