بعد رفضها قرار البرلمان العراقي:

أمريكا ترسل وفدا للمفاوضة بشأن "الشراكة وليس الانسحاب"

14 كانون الثاني 2020 - 12:05 - الثلاثاء 14 كانون الثاني 2020, 12:05:40

وكالة القدس للأنباء - متابعة

كشف تقرير لموقع "ديفينس ديلي" الامريكي المتخصص بالشؤون العسكرية ، الاثنين، أن الولايات المتحدة وبعد رفضها قرار البرلمان العراقي بالانسحاب، اعلنت انها سترسل وفدا للتفاوض بشأن ما اطلقت عليه تسمية (الشراكة) وليس الانسحاب .

ونقل التقرير عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الامريكية مورغان اورتيغاس قولها إن ”في هذا الوقت، سيكرس كل وفد يتم ارساله الى العراق جهده لمناقشة افضل السبل لاعادة الالتزام بشراكتنا الاستراتيجية وليس لمناقشة انسحاب القوات، بل حقنا بوضع قوات مناسبة في الشرق الاوسط “.

ووصفت المتحدثة الولايات المتحدة بانها (قوة من اجل الخير) قائلة نريد أن نكون صديقًا وشريكًا لعراق يتمتع بالسيادة والازدهار والاستقرار. بحسب زعمها.

وكان رئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي، قد طلب من وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو ارسال وفد لمناقشة انسحاب القوات الامريكية من البلاد ، فيما صوت البرلمان العراقي على قرار اخراج القوات الاجنبية من العراق.

انشر عبر
المزيد